مجاهدو الرابعة مستاؤون

سوق الكلام
21 فبراير 2018 () - الخبر
0 قراءة
+ -

اعتبر مجاهدون من الولاية الرابعة التاريخية، أن ولاية ”التيتري” ورغم مرور أزيد من 50 سنة على الاستقلال، إلا أنها ما تزال تدفع الثمن. واعتبروا إقصاء السيناتور علي جرباع، المنحدر من ولاية المدية من التمثيل في  المجلس الدستوري بعد فوزه في الانتخابات، دليلا واضحا على سياسة إقصاء كل من هو من المنطقة، وهو ضحية يضاف إلى ضحايا كثر. فمتى تستفيق الضمائر؟ يتساءل هؤلاء.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول