الجزائر استثمرت 2 مليار دولار في البيئة

أخبار الوطن
25 فبراير 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

 تقدر القيمة الإجمالية للاستثمارات التي وجهت  لقطاع البيئة خلال الفترة الممتدة ما بين 2001 و 2017 بأكثر من 2 مليار دولار، حسب ما صرحت به اليوم الأحد بالجزائر العاصمة وزيرة البيئة و الطاقات  المتجددة، فاطمة الزهراء زرواطي.

و أوضحت زرواطي خلال محاضرة وطنية حول عرض الإستراتيجية الوطنية  للتسيير المدمج و تثمين النفايات، أن هذا الغلاف المالي سمح بتمويل إنجاز 1200 مشروع في إطار تطبيق جزء هام من مخطط تثمين النفايات في آفاق 2035 .

و ذكرت الوزيرة أنه في إطار معالجة إشكالية النفايات تم استحداث آليتين تنفيذيتين وهما البرنامج الوطني لتسيير النفايات المنزلية و المخطط الوطني  لتسيير النفايات الخاصة، مضيفة أن هاتين الآليتين قد سمحتا بالتكفل بتسيير ومراقبة والتخلص من النفايات باستعمال تقنيات عصرية تستجيب للمقاييس  الايكولوجية العالمية.

و بفضل هاتين الآليتين تم القضاء على أكثر من 2000 مفرغة فوضوية على المستوى  الوطني من أهمها مفرغة وادي السمار (الجزائر العاصمة) و التي تم تحويلها إلى  حديقة حضرية و كذا إنجاز 177 مركزا تقنيا لردم النفايات المنزلية و 38 مركزا أخر لطمر النفايات الداخلية.

كما سمح البرنامجان-حسب قولها- من إنشاء 47 مؤسسة عمومية ذات طابع صناعي وتجاري وكذا 16 مركزا لفرز النفايات المنزلية و 5 مراكز لجمع النفايات. 

و تهدف هذه الإنجازات إلى التكفل بـ 13 مليون طن من النفايات  المنزلية سنويا منها أكثر من 7 مليون طن من النفايات القابلة للاسترجاع ما يمثل "خزان معتبر للاستثمار".

و على صعيد أخر، أفادت  زرواطي أن كمية النفايات الخاصة المخزنة مند  2016  تقدر بـ 3.2 مليون طن، علما أن كمية النفايات التي يمكن استرجعها سنويا  تقدر بـ 330 ألف طن خاصة الزيوت المستخدمة والبطاريات والعجلات المستعملة بالإضافة إلى النفايات الخاصة بالآلات الكهرو منزلية و الإلكترونية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول