إصابة نيمار تستنفر الفرنسيين والبرازيليين

رياضة
28 فبراير 2018 () - باريس: مراسلة "الخبر" نوال ثابت
0 قراءة
+ -

الظاهر أن شق مشط  قدم نجم نادي باريس سان جيرمان البرازيلي نيمار يقلق الفريق الوطني البرازيلي الأمر الذي اضطر هذا الأخير إلى إرسال طبيب الفريق إلى باريس مساء الثلاثاء لمعاينة نيمار الذي يضع ثقته في هذا الأخير، خاصة أنه رافقه أثناء إصابته في المباراة التي جمعت بين البرازيل و كولومبيا في دورة كأس العالم الأخيرة.

ومن المرتقب أن يعاين رودريغو لاسمار، نيمار صبيحة اليوم الأربعاء مرجعا  قرار إجراء العملية أو عدمها إلى نادي باريس سان جيرمان بعدما أسالت إصابة نيمار حبر العديد من الصحف البرازيلية و نظيرتها الفرنسية،مما دفع مدرب الفريق أونيه إيميري" أمس الثلاثاء إلى تنشيط ندوة صحفية على مستوى مركز التدريبات لنادي باريس "سان جرمان " من أجل تقديم معلومات بخصوص حالة نيمار  و تفنيد إشاعات خضوعه إلى عملية جراحية التي تناقلتها وسائل الإعلام المذكورة، موضحا بأنه " لا يوجد قرار بإجراء عملية، وسننتظر التطورات خلال الأيام القادمة " .

وبالرغم من تصريحات المدرب الإسباني إلا أن الصحف البرازيلية أعادت تناول الحالة الصحية لنيمار مبرزة على صفحاتها مثل جريدة "أو غولوبو" أن هناك حتمية قوية لخضوع النجم البرازيلي نيمار إلى عملية جراحية خلال هذا الأسبوع مؤكدة غيابه في المباراتين الوديتين في إطار تحضيرات كأس العالم التي ستجمع بين البرازيل و روسيا بتاريخ 23 مارس  ثم ألمانيا في 27 مارس القادم .

وكان نيمار قد أصيب خلال مباراة الدوري المحلي  "الكلاسيكو " التي جمعت بين هذا الأخير و وأولمبيك مارسيليا إنتهت بنتيجة ( 3-0 ) حيث غادر عقبها  أرضية الملعب على متن حمالة إثر تعرضه إلى إلتواء في الكاحل و شق في مشط القدم .

غير أن والد اللاعب، صرح ليلة الثلاثاء إن ابنه سيغيب لستة أسابيع على الأقل، لكن لم يتم اتخاذ قرار بعد بشأن ما إذا كان يحتاج إلى تدخل جراحي.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول