"الفاف" تؤجّل مباراة شبيبة القبائل واتحاد البليدة

رياضة
4 مارس 2018 () - رفيق وحيد
0 قراءة
+ -

أجّلت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم اليوم الأحد  مباراة ربع نهائي كأس الجزائر بين شبيبة القبائل واتحاد البليدة، التي كانت مقررة بعد غد الثلاثاء بملعب 5 جويلية 1962 الأولمبي بالجزائر العاصمة، إلى موعد لاحق تلبية لطلب إدارة الشبيبة.

وأودعت إدارة شبيبة القبائل اليوم طعنا على مستوى لجنة كأس الجزائر بمقر الاتحادية، بغرض تأجيل مباراة الكأس إلى موعد لاحق، بحجة أن الفريق يعيش بسبب مكان إجراء المباراة تحت ضغط شديد، مطالبة الاتحادية بتمكين الشبيبة تحضير مقابلتي البطولة أمام اتحاد الحراش ومولودية الجزائر على التوالي، كون الفريق يراهن أكثر على مباريات البطولة أكثر من الكأس، من أجل كسب النقاط والإبتعاد عن منطقة الخطر.

وكشف مصدر من الاتحادية بأن رئيس "الفاف" خير الدين زطشي الذي كان حاضرا خلال الاجتماع واستمع لممثلي الشبيبة، وافق على طلب تأجيل المباراة، بعدما ترك مندوبو الفريق القبائلي الإنطباع بأن الكأس لا تعتبر أولوية وبأنهم سيوافقون على أي ملعب تحدده الاتحادية لمواجهة اتحاد البليدة في ربع نهائي الكأس.

ولم يخف مصدرنا بأن الاتحادية، تعتزم برمجة مباراة شبيبة القبائل واتحاد البليدة في ربع نهائي الكأس في تاريخ "الفيفا" ما بين 19 و 27 مارس الجاري، على اعتبار أنها الفترة الوحيدة التي تتوقف فيه البطولة مؤقتا.

وكانت الاتحادية قد دخلت في صراع مع إدارة شبيبة القبائل بعد قرار برمجة المباراة بملعب 5 جويلية 10962 الأولمبي بالجزائر العاصمة بدلا من ملعب أول نوفمبر بتيزي وزو، بحجة أن ملعب تيزي وزو لا يتسع لـ 20 ألف متفرج على الأقل مثلما ينص عليه قانون كأس الجزائر، وهو قرار أثار غضب مسؤولي الشبيبة ودفع رئيس النادي شريف ملال إلى الإعلان، أمس، بأن فريقه سيقاطع المباراة، مشيرا بأن ملعب أول نوفمبر يتسع لأكثر من 20 ألف متفرّج.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول