عيسى يدعو أئمة فرنسا أن يكونوا "رسل سلام"

أخبار الوطن
4 مارس 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

دعا وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى اليوم  الأحد بالجزائر العاصمة الأئمة المنتدبين لدى مسجد باريس الكبير أن يكونوا "رسل سلم وسلام" وأن يبرزوا الصورة الحقيقية للإسلام عبر كامل التراب الفرنسي.

وأكد الوزير في كلمته التوجيهية في ختام الدورة التكوينية لفائدة 19 إماما  منتدبا لدى مسجد باريس، على أهمية "إبراز الصورة الحقيقية للدين الإسلامي الذي  يدعو إلى الاعتدال والتسامح والتعايش والحوار ومقاسمة الآخر فضاء تحترم فيه  قوانين الجمهورية".

وبعد أن ذكر بالمراحل المختلفة التي قطعها هؤلاء الأئمة خلال مسارهم  ألتكويني، دعاهم الوزير إلى "تبرئة ساحة الإسلام من الشوائب والاتهامات التي  ألصقت به"، داعيا إياهم الى "القيام بمهمتهم على أكمل وجه".

وكشف الوزير بالمناسبة أنه سيتم انتداب 100 إمام آخر لإمامة الجالية المسلمة  خلال شهر رمضان الفضيل بفرنسا وبلدان أوروبية. 

من جهته أبرز عميد مسجد باريس دليل بوبكر، دور مسجد باريس في نشر صورة  الإسلام بفرنسا والذي يعد -مثلما قال- "رمزا للوسطية والاعتدال  بين  المسلمين والديانات الأخرى".

وقال بأن مسجد باريس "متفتح على الثقافات الأخرى ويحترم اللائكية ولا يمزج  بين السياسة والدين"، داعيا إلى "عدم تسييس الدين والمساهمة في تحصين المجتمع  من كل الانحرافات ومظاهر العنصرية".

وفي سياق منفصل كشف وزير الشؤون الدينية والأوقاف عن فتح تحقيق حول مسألة  التأشيرات المزورة للعمرة التي تورطت فيها بعض الوكالات السياحية مشيرا إلى  أنه تم رفع تقرير إلى وزير السياحة والصناعات التقليدية بشأن هذه القضية.

وأوضح أن عدد هذه الحالات "ليس ضخما مثلما تناولته بعض وسائل الإعلام".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول