كارلوس للمحكمة:الثورة مهنتي !

العالم
6 مارس 2018 () - الخبر أونلاين/وكالات
0 قراءة
+ -

مثل الفنزويلي إليتش راميريز سانشيز الشهير باسم "كارلوس" ، أمس الإثنين، أمام محكمة الجنايات في باريس في إطار التهم الموجهة له بالضلوع في اعتداء في العاصمة الفرنسية سنة 1974.

 وكان كارلوس قد طعن  مارس 2017  في المؤبد الصادر في حقه بعد إدانته بالوقوف وراء اعتداء "دراغستور بوبليسيس"  الذي خلف قتيلين و34 جريحا منذ 44 عاما.

 وقال كارلوس لدى مثوله أمام المحكمة أنا ثوري محترف. الثورة مهنتي"  موضحا  أنه يحمل "الجنسيتين الفنزويلية والفلسطينية".

 ويمثل كارلوس لأسبوعين أمام محكمة جنايات خاصة في محاكمة أخيرة  تضمّ قضاة محترفين مكلفين بدراسة ملفات الإرهاب.

 لكن محامية الدفاع إيزابيل كوتان بيري انتقدت المحكمة ، وطلبت تأجيل المحاكمة إلى أن يُسمح لموكلها بالإطلاع على ملفه واستخدام حاسوبه، وهذا ما طالب به أيضاً كارلوس، لكن المحكمة رفضت الطلبين.

 يُذكر أن كارلوس مسجون في فرنسا منذ توقيفه في السودان سنة 1994 وأصدر القضاء الفرنسي حكمين بالسجن المؤبد في حقه، بتهمة قتل شرطيين فرنسيين ومُخبر لبناني عام 1975، وبعد إدانته بالتورط في أربعة اعتداءات في فرنسا أوقعت 11 قتيلاً و191 جريحاً، في  1982 و1983.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول