تصريحات لاعبي "الخضر"

رياضة
20 مارس 2018 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

تصريحات لاعبي "الخضر" اليوم الثلاثاء بالمركز التقني الوطني بسيدي موسى (الجزائر)، بمناسبة تربص المنتخب الوطني لكرة القدم الذي سيتخلله إجراء مقابلتين وديتين ضد تانزانيا يوم الخميس 22 مارس بالجزائر (18:00 سا) وضد إيران يوم 27 مارس بالنمسا (18:00 سا).

 

كارل مجاني مدافع سيفا سبور التركي :"عدم استدعاء فغولي ومبولحي يدخل ضمن اختيارات وصلاحيات الناخب الوطني، المهم أنه من الممكن أن يلتحقا بالمجموعة في المستقبل. علينا أن نتركهما يواصلا تألقهما وإبراز قدراتهما في أنديتهما وهو ما يقومون به حاليا. علينا أيضا أن نشجع العناصر الجديدة التي انضمت للفريق الوطني، كما أن الحديث بصفة مبالغة في موضوع عدم استدعاء القدامى يضع مزيدا من الضغط على من سيعوضهم. أمر جيد أن نخوض عديد المباريات الودية و هو أفضل من نأتي إلى التربص من أجل التدرب و فقط، لا يمكن للتدريب أن يعوض لقاء في كرة القدم. أمامنا عام و نصف للتحضير لكأس إفريقيا و لهذا يجب علينا أن لا نضيع الوقت. مواجهة منتخب إفريقي أمر جيد تحضيرا للتصفيات و اللعب ضد منتخبات عالمية متأهلة للمونديال مفيد لنا كذلك و فرصة لقياس مستوانا مقارنة بهم. أنا في خدمة المنتخب الوطني و لهذا أنا مستعد للعب في جميع المناصب فوق الميدان فأنا محارب في صفوف الفريق".

 

          

         هلال العربي سوداني  مهاجم دينامو زغرب الكرواتي :"بعد غياب قصير بسبب الإصابة وجدت الأجواء ممتازة داخل المنتخب الوطني كما جرت عليه العادة. أمر إيجابي أن يتواجد أحد عشرة لاعبا من البطولة المحلية في تربص المنتخب فهو شرف لهم و لعائلاتهم و بما أن الطاقم الفني اختارهم فهم يمتلكون المستوى المطلوب. نحن هنا لمساعدتهم للاندماج بصفة جيدة مع المجموعة وحتى يكونوا النواة المستقبلية للمنتخب الأول. الاتصال الأول مع الناخب الوطني الجديد جرى بصفة جيدة و نحن محفزون للتحضير بطريقة جيدة. سأسعى لتقديم كل ما لدي ولم لا تسجيل أهداف أخرى. إصابتي أضحت من الماضي و أنا جاهز لخوض المقابلتين الوديتين رفقة العناصر الوطنية. من المهم أن نفوز ضد تانزانيا بملعب 5 جويلية بالعاصمة خاصة من الناحية المعنوية".

 

سعيد بلكالام  مدافع شبيبة القبائل : "أنا سعيد بعودتي إلى صفوف المنتخب الوطني الأول بعد غياب طويل، عندما تلقيت هذا الاستدعاء من الناخب الوطني انتابني نفس الشعور بمناسبة أول استدعاء لي و بداياتي مع منتخب الأكابر. أجواء طيبة تسود الفريق الوطني و المعنويات مرتفعة، إضافة إلى التقائي بمدرب الحراس الوناس قواوي الذي يعد صديق و زميل سابق والأمور تسير بشكل جيد. نحن هنا من أجل العمل و التحضير للمحطات القادمة للفريق الوطني و نهدف لتقديم مردود جيد ضد تانزانيا و إيران و حتى في قادم المواجهات التي تنتظرنا".

 

فريد الملالي مهاجم نادي بارادو :"أنا فخور بهذا الاستدعاء الأول لي مع المنتخب الوطني للأكابر، الطاقم الفني و اللاعبون استقبلوني بطريقة جيدة و أعطوني الثقة و التحفيز اللازمين. أشكر الناخب الوطني على هذه الفرصة التي منحها لي و من جهتي سأسعى لإبراز جميع قدراتي الفنية لتشريف و ضمان مكانتي مع الخضر مستقبلا. أطمح أن أكون ضمن التشكيلة الأساسية و سأجتهد خلال التدريبات لأتمكن من فرض مكانتي".

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول