خسائر مادية بمركب الشهيد حملاوي

رياضة
15 ابريل 2018 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

تم تسجيل خسائر مادية بمركب الشهيد حملاوي  بقسنطينة بعد نهاية اللقاء الذي جمع يوم الجمعة المنصرم بين شبيبة القبائل و مولودية الجزائر لحساب الدور نصف النهائي من كأس الجزائر لكرة القدم حسب ما  أفاد اليوم الأحد  مدير هذه المنشأة الرياضية.

أوضح بوبكر زرطال بأن "ما يقارب 2000 مناصر لفريق  مولودية الجزائر توافدوا على الملعب منذ صبيحة تلك المباراة و حطموا  7 أبواب  بالمركب مع إلحاق أضرار بأنابيب و قنوات المياه قبل أن يتم التحكم في الوضع "  .

و أردف  قائلا بأنه "خلال مجريات اللقاء قام مناصرون من فريق مولودية الجزائر  بتحطيم مقاعد المدرجات و رمي الحطام على أرضية الملعب" مشيرا إلى أن  "نفس المناصرين أقدموا عقب نهاية اللقاء على تخريب مقر فريق مولودية قسنطينة وإضرام النيران بحافلة النادي (مقر مولودية قسنطينة متواجد بالقرب من مركب  الشهيد حملاوي )".

و أوضح ذات المسؤول بأن مصالحه تعمل حاليا على "تقييم حجم الخسائر التي تسببت  فيها أعمال العنف ".

من جهته أوضح المدير العام للمركز الاستشفائي الجامعي ابن باديس كمال بن يسعد بأنه تم تحويل 104 شاب نحو هذا الهيكل الاستشفائي بسبب إصابتهم بجروح  خفيفة في أعقاب لقاء شبيبة القبائل و مولودية الجزائر مشيرا إلى أن مناصرين من  مولودية الجزائر يتواجدان حاليا تحت المراقبة الطبية.

و استنادا لمصدر أمني تم توقيف حوالي خمسين شخصا من مناصري شبيبة القبائل ومولودية الجزائر من بينهم عدد كبير من القصر.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول