البنك العالمي يصحح تقييمه للاقتصاد الجزائري

مال و أعمال
19 ابريل 2018 () - خ.د/وأج
0 قراءة
+ -

 نشر البنك العالمي ،أمس الأربعاء، نسخة جديدة  محينة لتقريره حول الأفاق الاقتصادية لمنطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا و الذي أعاد النظر فيه للوضع الاقتصادي بالجزائر.

و تم استبدال تقرير متابعة الوضع الاقتصادي بمنطقة الشرق الأوسط و شمال  إفريقيا الذي نشر يوم الإثنين الفارط بنسخة جديدة موحدة. 

و كان البنك العالمي قد نشر، يوم الإثنين، على موقعه الإلكتروني نسخة غير موحدة  تعتمد على معلومات غير صحيحة تتعلق بالأفاق الاقتصادية لبعض البلدان ليقوم بعد  ذلك بتصحيح الوضع. 

و في آفاقه المحينة بالنسبة للجزائر،أشار البنك لـ " تسيير أنسب للجوء الحصري  لصك العملة من أجل تمويل العجز" بدون أن يذكر سيناريو أزمة مالية التي قد تهز  الاقتصاد الوطني مثل ما ذكره في النسخة الأولى من التقرير. 

و أشار أصحاب التقرير إلى أنه من "الصعب بالنسبة للحكومة أن تقاوم الرغبة في  تأخير إعادة ضبط الميزانية حتى و إن كان البلد يتوجه نحو أزمة مالية تسبب  فيها" اللجوء إلى التمويل النقدي (التمويل غير التقليدي). 

و تجدر الإشارة أن أهم ما جاء في التقييم المتعلق بالجزائر قد ارتكز على  تقرير مسمى "الجزائر: نظرة 2035" و الذي لايزال إعداده في المرحلة الأولية  فالملاحظات الموجودة به لا تمثل رأي البنك العالمي طالما لم يصادق عليه أو  ينشره البنك. 

و في هذا السياق تم حذف الإشارة إلى هذا التقرير في النسخة الجديدة.  كما أبقى البنك على التوقعات المتعلقة بالمؤشرات الاقتصادية الكبرى للجزائر. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول