رئيس "الفاف" يدافع عن ماجر

رياضة
15 مايو 2018 () - م.ميلود
0 قراءة
+ -

 كشف رئيس “الفاف”، خير الدين زطشي، الثلاثاء، من سيدي بلعباس عن تلقي هيئته الضوء الأخضر من السلطات العليا للبلد عبر وزارة الشبيبة والرياضة لتحضير الملف الخاص بترشح الجزائر لاحتضان “شان” 2022، مشيرا في سياق ذي صلة إلى إشرافه يوم الإثنين بمقر “الفاف” على تنصيب العضو رضا عبدوش على رأس لجنة أوكلت لها مهام تحضير الملف المذكور، تحسبا لإيداعه لدى الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم قبيل انقضاء المهلة القانونية لإيداع الملفات والمحددة بتاريخ 15 جويلية القادم.


ويراهن زطشي بمعية أعضاء مكتبه الفدرالي كثيرا على قرب مواعيد تسليم الملاعب الجديدة المتواجدة بكل من وهران وتيزي وزو وبراقي وسطيف حتى تكون جاهزة لاحتضان العرس الإفريقي للمحليين، مع حلول سنة 2022، مع أن الرجل لم يكشف عما إذا سيتم دمج تلك “المشاريع” ضمن الملف المرتقب إيداعه على مستوى “الكاف” خلال الصائفة القادمة لدعم حظوظ الجزائر، بعد أن خص بالذكر بعض المدن المرشحة لاستقبال الحدث الإفريقي (في حال الظفر بشرف التنظيم) كالعاصمة ووهران وسطيف وتيزي وزو “بحكم توفرها على بنى تحتية هامة”، دون أن يقصي مدينة عنابة في حال ما إذا “تم إعادة إصلاح أرضية ميدان ملعبها الجميل 19 ماي 56”، كما قال.


وكانت أشغال اجتماع المكتب الفدرالي المنعقدة أمس بفندق “إيدن” بسيدي بلعباس قد تمخض عنها تحديد تاريخ الـ26 ماي الجاري لانعقاد الجمعية العامة التأسيسية للرابطة الوطنية لكرة القدم، على أن تعقد الجمعية العامة الانتخابية لذات الهيئة بتاريخ 21 جوان المقبل “حتى يتسنى للرابطة ومكتبها الشروع في التحضير الجيد للموسم الكروي المقبل وسط أحسن الظروف”.
وكان رئيس “الفاف”، خير الدين زطشي، قد عاد بمعية أعضاء مكتبه الفدرالي إلى قاعة “سيدي إبراهيم” بفندق “إيدن” مباشرة بعد الانتهاء من تنشيط ندوته الصحفية الخاطفة التي لم تتعد من الوقت ربع ساعة لاستكمال بقية الأشغال والحسم في بعض النقاط، قبل أن يسدل الستار على الاجتماع ككل في حدود الساعة السادسة مساء، بعدما حدد تاريخ 10 أوت القادم كموعد لانطلاق الموسم الكروي الجديد والفترة الممتدة من 1 جوان إلى يوم 8 أوت لبداية ونهاية فترة “الميركاتو” الصيفي.


ولم يخرج رئيس “الفاف” قبل ذلك عن المألوف حين راح يواصل الدفاع عن رابح ماجر وطاقمه الموسع بتأكيده “على ضرورة تفادي كسر البيض على ظهر الرجل كلما تعلق الأمر بخسارة في مباراة ودية”، مع أنه عاد ليعبر عن تمنياته برؤية “الخضر” وهم يظهرون بوجه “مطمئن” أمام كل من منتخب جزر الرأس الأخضر والبرتغال يومي 1 و7 جوان على التوالي، تحسبا للرهانات الرسمية المقبلة.


يذكر أن لقاء سيدي بلعباس غاب عنه كل من النائب ربوح حداد لدواع صحية إضافة إلى العربي أومعمر لأسباب وصفت بالمجهولة، والمكلفة بكرة القدم النسوية راضية فرتول، وهو الذي كشف من خلاله زطشي أيضا عن ضرورة ملحة تقضي بضرورة إطلاق قسم التطوير التابع للمديرية الفنية الوطنية لبطولات مصغرة خاصة بالفئات العمرية التي تتراوح ما بين 6 سنوات و12 سنة “بعدما وقفنا خلال الشهرين الأخيرين على انخراط مجموعة كبيرة من الجمعيات الرياضية الكروية المهتمة بشؤون الفئات الصغرى بالاستعانة بالرابط المتوفر على مستوى الموقع الرسمي لـ”الفاف”.


تجدر الإشارة في الأخير إلى منح والي ولاية سيدي بلعباس موافقته الرسمية لتخصيص قطعة أرض لإنجاز مقر جديد للرابطة الولائية لكرة القدم لسيدي بلعباس.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول