لكل مشكلة صحية تمارينها الرياضية!

عالم حواء
26 سبتمبر 2015 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

كشف لنا الخبراء أفضل التمارين الرياضية التي تساعد على حل مختلف أنواع المشكلات الصحية.

للتخفيف من الاكتئاب

مارسي رياضة المشي خمس مرات أسبوعياً للتخفيف من الاكتئاب. فقد أظهرت الدراسات العلمية الحديثة أن المشي بشكل منتظم في معظم الأيام يمكن أن يخفف كثيراً من الاكتئاب. والسبب في ذلك أن التمارين الرياضية تحفز إطلاق الناقلات العصبية المحسنة للمزاج ويمكن أن تساعد في تخفيف مستويات هرمون الكورتيزول المسؤول عن التوتر. ويؤكد العلماء أن المشي في الهواء الطلق أفضل كثيراً من المشي داخل صالة مقفلة في النادي الرياضي لأن التواجد وسط الطبيعة كفيل بتخفيض الاكتئاب عند عدد كبير من المرضى.
تدربي على الرقص في البيت مرة كل أسبوع لأن الرقص يساعدك على نسيان همومك والابتعاد عن أفكارك السلبية والتركيز بدل ذلك على الموسيقى والإيقاع. كما يشجع الرقص إطلاق الأندورفينات وله جانب اجتماعي مفيد جداً، إذ أثبتت الدراسات أن الرقص ساعد كثيراً الأشخاص المصابين بالاكتئاب.
يمكن القول إن أي نشاط جسدي مفيد، ولذلك افعلي ما تحبينه. وبما أن التمارين فعالة أحياناً بقدر الأدوية المضادة للاكتئاب، يقترح الأطباء غالباً على مرضاهم التركيز على التمارين الرياضية.

لمعالجة سلس البول الناجم عن التوتر

مارسي تمارين الحوض الأرضية ثلاث مرات يومياً. ولكي تكون هذه التمارين فعالة، يجب أن تتحول إلى عادة لمدى الحياة، بحيث تمارسينها لمدة خمس دقائق ثلاث مرات الأقل كل يوم. اجلسي وتخيلي أنك تحبسين دفقاً من البول- هذه هي عضلات الحوض الأرضية. حافظي على هذه الوضعية لمدة خمس ثوانٍ، ثم أرخي. كرري هذا التمرين خمس مرات، ثم كرريه وإنما مع الحبس لمدة ثانية واحدة فقط. تابعي لمدة 5 دقائق، ثم كرري النمط كله ثلاث مرات يومياً.
مارسي تمارين بيلاطس Pilates مرتين أسبوعياً. فالهدف من ذلك تقويتك من الداخل، مما قد يكون مفيداً جداً للحوض. مارسي تمارين بيلاطس مرتين على الأقل كل أسبوع للاستفادة قدر الإمكان.
اطلبي دوماً نصيحة مدرب رياضي متخصص ولا تفرطي في ممارسة تمارين بيلاطس أو تمارين اليوغا أو تمارين الأثقال لأنها قد تفضي إلى عكس النتيجة المرجوة وتؤذي عضلات أرضية الحوض.

للتخفيف من ألم الظهر

مارسي تمارين الأيروبيك المائية مرتين أسبوعياً لأن هذا يساعد على إبقائك قوية. فالماء يدعم الجسم، ويتيح لك تشغيل عضلاتك من دون فرض أي جهد على ظهرك، مع تحسين مرونتك في الوقت عينه.
مارسي تمارين التاي تشي مرتين أسبوعياً لأن هذا النوع الخفيف من الفنون القتالية يساعد على تخفيف ألم العضلات والهيكل العظمي عبر تحسين التوازن والليونة.
من المهم جداً الحفاظ على النشاط الجسدي حتى أثناء المعاناة من الألم، لأن الأطباء يعرفون الآن أن قلة النشاط الجسدي قد تفاقم ألم الظهر.

لمعالجة تناذر تحسس الأمعاء

مارسي رياضة المشي لمدة 30 دقيقة على الأقل كل يوم لأن هذا يحسن حركة الأمعاء ويساعد الطعام على التحرك داخلها بصورة جيدة. كما يخفف المشي من التوتر، الذي يرتبط غالباً بتناذر تحسس الأمعاء.
لا تشعري أنك بحاجة إلى ممارسة تمارين طويلة أو قوية جداً للحصول على الفوائد. ففي حال الإفراط في ممارسة التمارين، أو ممارستها بشكل خاطئ، قد تتفاقم المشكلة حينما تكون الأعراض نشطة. لم يعرف بعد السبب، لكن تبين أن تناذر تحسس الأمعاء يصيب كل شخص بطريقة مختلفة قليلاً عن الشخص الآخر، ولذلك عليك أن تعرفي بنفسك ما الذي يناسبك.

لمعالجة الأرق

مارسي السباحة ثلاث مرات أسبوعياً لأن الماء وإيقاع حركات السباحة المتكررة يحفزان حالة تأملية استرخائية قد تخفض مستويات هرمونات التوتر.
احرصي على إبقاء التمارين خفيفة ومرخية، لأن إجهاد الذات قبيل موعد النوم قد يكون منبهاً جداً، ويزيد في الواقع من المدة التي يحتاجها الجسم للخلود إلى النوم.

لمعالجة الصداع

اركبي على الدراجة الهوائية ثلاث مرات أسبوعياً إذ تبين أن ممارسة التمارين الرياضية في الهواء الطلق هي الأكثر فاعلية في الحؤول دون الصداع ومعالجته. ويقول الأطباء إن ذلك يعزى على الأرجح إلى الهواء النقي وفوائد الاسترخاء. كما أن الركوب على الدراجة الهوائية هو من التمارين الخفيفة التأثير، ولن يفاقم بالتالي أية مشكلات في الوضعية قد تكون مرتبطة بالصداع.
مارسي تمارين بيلاطس Pilates مرة كل أسبوع لأنها تشجعك على التركيز على وضعيتك. فالصداع قد يرتبط في أغلب الأحيان بتوتر العضلات الناجم الانحناء فوق المكتب طوال اليوم، ولهذا السبب يستطيع هذا الشكل من التمارين الرياضية أن يكون مفيداً جداً.
يعاني بعض الأشخاص من الصداع الناجم عن التمارين الرياضية، ولذلك احرصي على ترطيب جسمك جيداً باستمرار وتجنبي التمارين المجهدة كثيراً.

للتخفيف من أوجاع تناذر ما قبل الطمث

مارسي تمارين الركض ثلاث مرات أسبوعياً لأنها تساعد على تخفيف القلق عبر خفض مستويات هرمونات التوتر والحفاظ على التوازن في أجهزة الجسم. وأظهرت الأبحاث أن النساء اللواتي يعانين من الوزن الزائد ولا يمارسن الكثير من التمارين الرياضية هن أكثر عرضة للمعاناة من أعراض تناذر ما قبل الطمث.
مارسي الرقص الشرقي في البيت مرة أسبوعياً لأن هذا الرقص يقوي مساحة الحوض، ويجعلك تشعرين بالخفة والسعادة، ويخفف التوتر والألم المرتبط بتناذر ما قبل الطمث.
مارسي التمارين الرياضية طوال الشهر وليس فقط أثناء دورة الطمث للحصول على أقصى الفوائد. أصغي جيداً إلى جسمك لأن المشي أو السباحة قد يكون الأفضل لك إذا كنت تشعرين بالتعب أو في مزاج سيء

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول