أويحيى يعلق حول لقائه بأحزاب الأغلبية البرلمانية

أخبار الوطن
13 سبتمبر 2017 () - الخبر أونلاين/وأج
0 قراءة
+ -

أعلن الوزير الأول احمد أويحيى، اليوم الاربعاء، إن اللقاء الذي جمعه برؤساء أحزاب أغلبية البرلمان أمس الثلاثاء قد أسفر على اتفاق  الأحزاب على الدفاع عن برنامج رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة.

 

 وقال  أويحيى في تصريح للصحافة بمقر الوزارة الأولى،  أن  الأحزاب الأربعة المشكلة للأغلبية في البرلمان التي شارك رؤساؤها في اللقاء اتفقت على"توحيد كلمتها دفاعا عن برنامج الرئيس".

 

وعلق الوزير الأول على اللقاء  قائلا" كان مناسبة  لـتنسيق القاعدة السياسية وشرح التوجهات الكبرى لمخطط عمل الحكومة ومشروع  تعديل القانون المتعلق بالقرض والنقد, لأنه موضوع هام في ظل الجو السياسي  الحالي".

 

وأشار المتحدث إلى أن "الأحزاب المشاركة في الاجتماع "استغلت الفرصة لطرح بعض  الأسئلة وتم الاتفاق على ضبط الأمور في المجلس الشعبي الوطني".

 

وأوضح المسؤول  أن هذه التشكيلات السياسية "قررت فيما بينها مواصلة النقاش على مستوى  الكتل البرلمانية في غرفتي البرلمان، بهدف توحيد الكلمة دفاعا عن برنامج رئيس  الجمهورية ورفع صوت الأغلبية في هذا النقاش السياسي الساخن".

 

وتعقيبا على " تعليقات المعارضة" أبدى أويحيى احترامه لموقف المعارضة التي  "أعلنت مسبقا أنها ستصوت ضد مخطط عمل الحكومة وهذا  طبيعي ومن الطبيعي أيضا أن تقوم الحكومة بحشد قاعدتها السياسية للالتفاف حول  برنامج رئيس الجمهورية".

 

كما أعرب المسؤول عن أمله في أن يكون هذا اللقاء "سنة يتم من خلالها عقد  لقاءات مماثلة عشية كل المواعيد الهامة، مثل مشروع قانون المالية الذي سيتم عرضه على البرلمان خلال أسابيع".

 

وكان أويحيى قد التقى، أمس الثلاثاء، بقصر الحكومة بمسؤولي كل من حزب  جبهة التحرير الوطني، التجمع الوطني الديمقراطي،  تجمع أمل الجزائر (تاج)، والحركة الشعبية الجزائرية الى جانب رؤساء الكتل البرلمانية لهذه الأحزاب الأربعة.

 

فيما يرتقب  عرض الوزير الأول لمخطط عمل حكومته على نواب البرلمان يوم الأحد المقبل.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول