خط السكة الحديدية الجزائر-بئر توتة-زرالدة يسلم في الفاتح من نوفمبر

مال و أعمال
26 أكتوبر 2016 () - الخبر أونلاين/ وكالات
0 قراءة
+ -

أعلن المدير العام للوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة انجاز الاستثمارات في السكك الحديدية عز الدين فريدي اليوم الأربعاء عن تسليم الخط الرابط بين الجزائر وبئر توتة وزرالدة في الفاتح من شهر نوفمبر المقبل مؤكدا على استكمال معظم الأشغال في ظرف قياسي بفضل جهود الإطارات والعمال .


وقال عز الدين فريدي إن القطار الكهربائي الذي سيمر على خط مزدوج سيكون مجهز بأحدث وسائل التكنولوجيا العصرية وفقا للمقاييس العالمية ونحن في مرحلة التجريب بعد استكمال معظم الأشغال استعدادا لاستغلاله أول نوفمبر المقبل بناء على تعليمات وزير النقل بوجمعة طلعي مبرزا أن هذا النوع من المشاريع يساهم في تخفيف الإزدحام المروري.


وأضاف أن هذا المشروع الجزائر- بئر توتة - زرالدة يدخل في إطار هيكلة خطوط السكة الحديدية بحيث لأول مرة يكون هناك خط على مستوى الناحية للغربية انطلاقا من الجزائر بحيث تكون مدة السفر بالنسبة للقطار السريع 30 دقيقة و40 دقيقة بالنسبة للقطار الذي يتوقف في المحطات التي هي مجهزة بكل الوسائل العصرية لضمان راحة المواطن.


وأشار عز الدين فريدي إلى أن هذا المشروع الذي تتكفل به شركة وطنية وشركة تركية سمح بتشغيل 1400 عامل واستخدام 16 آلة حديثة و200 شاحنة لنقل الحصى مشيدا بمجهودات السلطات المحلية في إسراع وتيرة الانجاز .


وكشف فردي أنه سيتم تسليم مواقف خاصة بالسيارات ووسائل النقل الأخرى على مستوى زرالدة في الفاتح من نوفمبر لتمكين المواطنين الذين يملكون سيارات من ركنها واستعمال القطار الجديد .


وفي معرض حديثه عن مشاريع الوكالة الوطنية للدراسات ومتابعة انجاز الاستثمارات في السكك الحديدية أفاد عز الدين فريدي بأنه هناك مشروع دراسة لانجاز خط زرالدة –سطاوالي- عين البنيان وخط آخر بين زرالدة -بوسماعيل -وبوهارون -تيبازة -قوراية وصولا إلى الميناء الجديد على مستوى شرشال.


إلى جانب تمديد خط الجزائر -الثنية -تيزي وزو واد عيسي- يضيف المتحدث - حيث سيتم تسليم هذا المشروع خلال الثلاثي الأول من سنة 2017.


وأشار عز الدين فريدي إلى مشروع انجاز محطة كبيرة بكوريفة الحراش تتوفر على كل المواصفات والمرافق العصرية من مركز تجاري وفندق وحظيرة للسيارات حيث تم الانطلاق في الدراسة بحيث سيكون هناك تنسيق بين هذه المحطة ووسائل النقل الأخرى كالمترو والترامواي والحافلات.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول