اعتقال 10 أشخاص كانوا يخططون لقتل مسلمين بفرنسا

العالم
24 يونيو 2018 () - باريس: مراسلة "الخبر" نوال ثابت
0 قراءة
+ -

اعتقلت قوات مكافحة الإرهاب بفرنسا عشرة أشخاص ينتمون إلى اليمين المتطرف الراديكالي "فعل القوات العملياتية" "أ.أف.أو " يخططون لمهاجمة مسلمين في فرنسا، حسبما كشفت عنه العديد من وسائل الإعلام الفرنسية.

وأبدى رئيس المرصد المناهض للإسلاموفوبيا بفرنسا عبد الله زكري، في تصريح له لـ"الخبر"، إرتياحه لإحباط هذا المشروع ، متمنيا أن يأخذ القضاء مجراه وأن يتم تفكيك كل الشبكات القائمة وراء هذه المجموعات اليمينية المتطرفة الراديكالية التي لا تزال تشكل خطرا على المسلمين بفرنسا.
هؤلاء الأشخاص كانوا يخططون لمهاجمة مسلمين بفرنسا وكانوا على إستعداد للإنتقال إلى الفعل من خلال تنفيذ عمليات عنيفة ضد مسلمين على مستوى العديد من المناطق بالضاحية الباريسية، لاجيروند، كورسيكا ، فيين و شارونت، وذلك للانتقام عقب الهجمات الإرهابية التي عرفتها فرنسا خلال السنوات الأخيرة.
وكشفت التحريات الأولى عن خضوع هؤلاء إلى تدريبات باستعمال أسلحة نارية داخل نوادي مخصصة لذلك.كما أنهم كانوا يقومون بتخزين المؤونة تحسبا لنهاية الكون.
ولايزال هؤلاء الموقوفين رهن الحبس تحت النظر منذ صباح اليوم الأحد حيث تتراوح أعمارهم ما بين الخمسينات ومنهم موظفين و إطارات وعسكريين سابقين وأرباب عائلات وليسوا من ذوي السوابق القضائية ، تم ضبط بحوزتهم بعد عمليات التفتيش أسلحة و ذخيرة حربية كانت مخبأة و ترسانة لارتكاب جرائم في حق المحجبات في الطريق، الأئمة، المصلين في المساجد إلى جانب السجناء المسلمين لدى مغادرتهم المؤسسات العقابية.
وتجدر الإشارة إلى أنها المرة الثانية التي تقوم فيها القوات الأمنية الفرنسية بتفكيك مجموعات خطيرة تنتمي إلى اليمين المتطرف الراديكالي تستهدف المسلمين في فرنسا .

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول