من أجل "الأمة" أم على كرسي الأمة؟

سوق الكلام
11 يوليو 2018 () - الخبر
0 قراءة
+ -

يترقب العشرات من المنتخبين في مختلف المجالس المحلية بالولاية رقم 28 موسم الحصاد بفارغ الصبر، الذي يأتي كل ثلاث سنوات على وقع اقتراب موعد انتخابات التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة والذي يصل فيه عادة المتنافسون على المقعد الوحيد إلى رفع بورصة الصوت الواحد في بعض الأحيان إلى 30 مليون سنتيم. ولأن حزب أويحيى قدم فرس رهانه لهذا الموعد وباشر حملته الانتخابية، ينتظر المنتخبون باقي الفرسان لمعرفة ما وصلت إليه بورصة الأصوات التي تسير بشعار ”من يدفع أكثر”، خصوصا أن هناك ضوابط وضعها فرسان ”الأمة” تسير هي الأخرى بـ”هاو المصحف أحلف تقبض”. ولله في الانتخابات والمنتخبين شؤون. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول