رئيس أولمبيك ليون: فقير كان قريبا من الجزائر

رياضة
21 يوليو 2018 () - شعيب كحول
0 قراءة
+ -

عبر رئيس أولمبيك ليون الفرنسي، جون ميشال أولاس، عن فخره بالمساهمة الكبيرة التي قدمها لاعبوه السابقون والحاليون في تتويج منتخب “الديكة” بكأس العالم للمرة الثانية في تاريخه، وخص بالذكر نجم الفريق نبيل فقير الذي “أنقذه” من اللعب للمنتخب الجزائري الذي كان قريبا من اختياره قبل 3 سنوات من الآن.

  قال أولاس، في تصريح خص به “باري ماتش”: “نبيل فقير لاعب أكثر من موهوب بقدم يسرى استثنائية، هو مزيج من العمل والإيثار، فهو يبقى قلقا دائما بشأن عائلته حتى خلال المنافسة في كأس العالم في إيسترا (مقر معسكر منتخب فرنسا) كان يطلب مني أخبارا عن شقيقه ياسين الذي وقع على أول عقد له معنا، لقد كان بإمكانه اختيار اللعب لمنتخب الجزائر، لكنه الآن صار في أعلى مستوى مع منتخب فرنسا”.

وكان أولاس صاحب دور مؤثر في عدول فقير عن خيار اللعب للمنتخب الجزائري سنة 2015، بعد أن كان وسط الميدان الهجومي لنادي ليون قد أبلغ مدرب المنتخب الجزائري الأسبق كريستيان غوركوف عن ترحيبه واستعداده لقبول أول دعوة رسمية للالتحاق بصفوف “الخضر”، وسبق ذلك مرور والده محمد عبر عديد القنوات الجزائرية يعلن من خلالها التحاق ابنه بالخضر، وجعلت ضغوطات أولاس وبالخصوص الحوافز المالية والرهان الرياضي فقير يراجع قراره ساعات بعد اتصاله بغوركوف، وهو ما جلب عليه سخط الفرنسيين قبل الجزائريين، وانعكس على أول ظهور له مع منتخب “الديكة”، حيث لاحقته صافرات الاستهجان، ووصل الأمر لتخوينه من الطرفين، ليتحول الأمر إلى حالة من “التشفي” في اللاعب بعد أن حرمته إصابة خطيرة في الركبة من مرافقة تشكيلة المدرب ديشان في نهائيات بطولة أمم أوروبا 2016، قبل أن يعود سريعا ويفرض نفسه بفعل مستوى مميز جدا مع فريقه كورقة رابحة، ويشارك في مونديال روسيا ويتوج باللقب الأغلى.

وعلى غرار تأثير تتويج زين الدين زيدان وتألقه مع المنتخب الفرنسي عبر عقد من الزمن، يرى متتبعون أن تتويج فقير مع منتخب فرنسا في مونديال روسيا، والذي يقابله تراجع وغياب المنتخب الجزائري عن المحافل الدولية، من شأنه أن “يفرمل” وتيرة التحاق اللاعبين مزدوجي الجنسية “المميزين” بالمنتخب الجزائري، والتي تسارعت بشكل كبير بعد بلوغ “الخضر” نهائيات مونديال 2010 و2014، خدمتها في ذلك المشاكل التي عرفها سمير ناصري وكريم بن زيمة مع المنتخب الفرنسي. 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول