كسوف جزئي بداية ذي الحجة

منوعات
8 أغسطس 2018 () - إ.ش
0 قراءة
+ -

أعلنت الجمعية العلمية الفلكية "البوزجاني"، بولاية المدية، اليوم الأربعاء، أنه  سيحدث كسوف جزئي يتزامن مع بداية شهر ذي الحجة.

وأوضح بيان الجمعية، أنه سيتم الاقتران الفلكي المركزي بين الشمس والقمر، يوم السبت 29 ذو القعدة 1439 الموافق لـ 11 أوت الجاري، على الساعة التاسعة و 58 دقيقة بالتوقيت العالمي(الجزائر+1سا)، وهو اليوم المخصص لتحري هلال "ذوالحجة " حيث ستغرب الشمس في مدينتي المدية والجزائر العاصمة حوالي الساعة 19 و 46 دقيقة بالتوقيت المحلي، بينما يغرب القمر بعدها بـ 17 دقيقة تقريبا على الساعة 20 و3 دقائق  وعمره  حوالي 10 ساعات فقط، وهي مدة مكوث غير كافية لتمييز الهلال القريب جدا من قرص الشمس والأفـق.

وذكر البيان، أن الشمس ستغرب يومها في مكة المكرمة على الساعة 18 و 56 دقيقة  بالتوقيت المحلي للمملكة السعودية، بينما يغرب القمر على الساعة 19 و 8 دقائق أي بعد غروب الشمس بحوالي 12 دقيقة فقط، مما يجعل رؤيته غير ممكنة في كل الجزيرة العربية وحتى في باقي الدول العربية والإسلامية و آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية.

و أضاف البيان، أن النصف الشمالي من الكرة الأرضية سيشهد، في نفس اليوم ولحظة الاقتران الفلكي، كسوفا جزئيا للشمس يعد الأخير والثالث من نوعه هذه السنة، حيث يتزامن مع بداية شهر ذي الحجة كما يمكن متابعته في  الدول الاسكندينافية شمال أوروبا وكذا شمال وغرب آسيا وشمال أمريكا الشمالية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول