الاحتلال يسمح لليهود بالتظاهر لإغلاق مسجد في أم الفحم

اسلاميات
9 أغسطس 2018 () - عبد الحكيم قماز/ الوكالات
0 قراءة
+ -

قرّرت شرطة الاحتلال الصهيوني السماح لنشطاء منظمة ”قوة يهودية” اليمينية المتطرفة بتنظيم تظاهرة في مدينة أم الفحم العربية شمالي البلاد.
وتطالب التظاهرات بإغلاق مسجد ”الفاروق” في المدينة بدعوى أن المسجد ”بؤرة للتحريض”، كما ذكرت صحيفة ”يسرائيل هيوم” الصهيونية الاثنين المنصرم.
وفي السابق رفضت شرطة الاحتلال السماح لناشطي منظمة ”قوة يهودية” بتنظيم التظاهرة الداعية إلى إغلاق مسجد كان يصلي فيه 3 شبان من أم الفحم نفّذوا عملية إطلاق نار بالمسجد الأقصى في 14 جويلية 2017، حيث لقي عنصران من شرطة حرس الحدود الصهيوني مصرعهما، وقُتل منفذو الهجوم برصاص شرطة الاحتلال بساحات الأقصى، ويحمل الشبان الثلاثة الاسم ذاته محمد جبارين.
ولجأ قادة منظمة ”قوة يهودية”، المعروفون بكونهم من المستوطنين المتطرفين، إلى المحكمة العليا الصهيونية للطعن في قرار الشرطة بمنعهم من التظاهر.
إلاّ أنّ الشرطة قرّرت نهاية الأسبوع الماضي التراجع عن قرارها بمنع التظاهرة قبل نظر المحكمة العليا في القضية بيوم واحد. لكن منظمي التظاهرة قرّروا اللجوء للمحكمة العليا بدعوى مس الشرطة بحقهم في التعبير والتنقل.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول