شيخ "أهلليل" في ذمة الله

ثقافة
12 سبتمبر 2018 () - ك.ب / الوكالات
0 قراءة
+ -

توفي أمس الثلاثاء شيخ تراث "أهلليل" مولاي الصديق سليمان المعروف بمولاي تيمي عن عمر ناهز 75 سنة بمستشفى المقاطعة الإدارية تيميمون ( 220 كلم شمال أدرار) حسبما علم من عائلة الفقيد.

وعرف عن مولاي سليمان إسهاماته البارزة في جمع و توثيق التراث الشفهي لمنطقة  قورارة و المتمثل في "أهلليل" المصنف تراثا عالميا من طرف منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو).

وقد لازم الفقيد الباحث والأديب الراحل مولود معمري لدى قدومه للمنطقة في ستينيات القرن الماضي حيث كان رفيق دربه الدائم أثناء تجواله بالمنطقة لجمع تراث "أهلليل" من مصادره الحية آنذاك.

وحظي مولاي تيمي الذي أصبح واحدا من رموز تراث "أهلليل" بالمنطقة بعدة وقفات تكريمية من طرف محافظة مهرجان "أهلليل" نظير إسهاماته القيمة في تثمين هذا التراث الشفهي و بلوغه العالمية .

ولم يبخل الشيخ مولاي سليمان طيلة حياته ورغم تقدمه في السن عن تقديم المعلومة للباحثين و المهتمين حيث كان بمثابة مكتبة شفهية لهذا التراث العريق مما جعله يكتسي مكانة محترمة بين سكان المنطقة و شيوخ و فرق "أهلليل" قورارة حتى لدى مختلف الهيئات الوطنية والمحلية المهتمة بالشأن الثقافي حسبما أشير إليه.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول