مخاطر حبوب منع الحمل

عالم حواء
24 سبتمبر 2018 () - إ.ش/ وكالات
0 قراءة
+ -

أظهرت دراسة علمية من جامعة ميتشيغان الأمريكية، أنّ مستوى الهورمونات في أجسام النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل مرتفع، لذلك فهن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي.

ووفق ما أدلى به الخبراء، فإن احتمال الإصابة بسرطان الثدي يرتفع عند ازدياد مستوى الهورمونات في الجسم، خصوصاً بعد عمر الـ 50، أي بعد توقف الدورة الشهرية. وهذا يعني أنّ لحبوب منع الحمل تأثيراً سلبيا ولكنه ليس كبيرا جدا.

ولاحظت العديد من النساء أن الطبيب يقيس مستوى ضغط الدم لديهن قبل أن يكتب وصفة أقراص منع الحمل، لأن هذه الأدوية تزيد من خطر التجلط المميت.

ولكنّ الخطر الحقيقي يرتبط بعاملين أساسيين: زيادة مستوى هورمون الإستروجين، واختلاف نوع البروجسترون المستخدم في هذه الحبوب. ويظهر 50 إلى 80 % من خطر أقراص منع الحمل عند استخدام أقراص الجيل الثالث بدل الجيل الثاني.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول