إيران: واشنطن قد تتراجع عن بعض العقوبات

مال و أعمال
9 أكتوبر 2018 () - م.خ/ وكالات
0 قراءة
+ -

تراجعت أسعار البترول العالمية بعد أن قالت واشنطن إنها قد تمنح إعفاءات من العقوبات المفروضة على صادرات البترول الإيرانى الشهر المقبل، ومع إعلان السعودية أنها ستعوض أى نقص محتمل فى معروض إيران.

 وتستهدف العقوبات الأمريكية صادرات البترول الخام الإيرانى بداية من الرابع من نوفمبر، وتضغط واشنطن على الحكومات والشركات فى أنحاء العالم لوقف وارداتها من طهران بشكل كامل. لكن مسؤولا بالحكومة الأمريكية قال إن الولايات المتحدة قد تدرس استثناءات للدول التى بذلت جهودا بالفعل للحد من وارداتها من البترول الإيراني. وتراجع البترول إلى حوالى 83 دولارا للبرميل أمس تحت وطأة توقعات بأن يستمر تدفق بعض صادرات البترول الإيرانى بعد أن تعيد الولايات المتحدة فرض عقوبات مما سيخفف الضغط عن الإمدادات.

 وطلبت شركتان فى الهند، المشترى الكبير للنفط الإيراني، شراء إمدادات من طهران فى نوفمبر المقبل، حسبما قال وزير البترول الهندى، من جهة أخرى، بحث سيرجى لافروف وزير الخارجية الروسى مع نظيره الإيرانى محمد جواد ظريف قضايا التعاون فى مجال الطاقة، كما تبادل وجهات النظر بشأن القضايا الدولية والإقليمية.


ومنحت الولايات المتحدة شركتي بي.بي وسيريكا إنرجي ترخيصا جديدا لتشغيل حقل غاز في بحر الشمال تملك إيران جزءا منه، في إعفاء نادر تمنحه إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مع استعدادها لإعادة فرض عقوبات على نفط طهران في الشهر المقبل. وقالت شركة سيريكا إنرجي في بيان، اليوم، إن تمديد الإعفاء سيسمح لها باستكمال الاستحواذ على حصة بي.بي في حقول روم وبروس وكيث، إلى جانب شراء حصص توتال في بروس وكيث، بحسب رويترز.

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول