تأجيل النظر في قسمة تركة معطوب

ثقافة
7 نوفمبر 2018 () - علي رايح
0 قراءة
+ -

أجلت رئيسة  القسم العقاري  بمحكمة تيزي وزو ، اليوم ، النظر في قضية الدعوى القضائية التي رفعتها نادية براهيمي  أرملة المطرب لوناس معطوب  ضد ورثة زوجها  أي أمه و شقيقته  حيث طالبت تعيين خبير لقسمة تركة زوجها إلى يوم 12 ديسمبر 2018   بسبب غياب الأطراف المعنية بالقضية المدعية أي  صاحبة  الشكوى أرملة لوناس معطوب  و شقيقة و أم هذا الأخير. إنها المرة الثانية التي تقرر فيه رئيسة القسم العقاري لمحكمة تيزي وزو تأجيل النظر في هذه القضية المرة الأولى كانت يوم 10 أكتوبر بسبب غياب المدعية أي أرملة لوناس معطوب ناعلجية أم المطرب لوناس معطوب التي كانت حينها  متواجدة بإحدى مستشفيات العاصمة الفرنسية باريس .

للإشارة عارضت شقيقة لوناس معطوب مسعى أرملة شقيقها لوناس حيث صرحت للصحافيين الذين غطوا جلسة 10 أكتوبر و صرحت حينها : " هنالك أطراف تقف وراء تحركات أرملة أخي لوناس التي تطالب بتقسيم تركته التي أعتبرها إرث لا مادي .

لن نقبل أن تقسم تركة  شقيقي لوناس التي تعتبر تراث لامادي ملك لسكان المنطقة و لكل الجزائريين ،لم افهم ماذا تريده أرملة أخي لوناس . كل تحركاتها جاءت بعد صدور مرسوم رئاسي يتم بموجبه تحويل المنزل العائلي لمتحف ، الأمر الذي لم تتقبله أطراف و تتمسك به لجان قرى توريرت موسى و مؤسسة لوناس معطوب .

 نحن كورثة لوناس معطوب ووفقا للفريضة التي أعدها موثق فإن 77 بالمائة من تركة شقيقي لوناس تعود لأمي و لي فيما بقي 23 بالمائة المتبقية ملك لأرملة أخي فنحن تنازلنا عن تركة أخي لمؤسسة تحمل إسمه و للمتحف الذي سينجز بالمنزل العائلي ."بمحكمة تيزي وزو  . 

للإشارة طالبت أرملة لوناس معطوب من المحكمة  تعيين خبير  لتقسيم  المنقولات و العقارات التي تركها زوجها الراحل لوناس معطوب منها مسكن متواجد بقرية توريرت موسى ، سيارة من نوع مرسديس ، محليين تجاريين كائنين بالمدينة الجديدة بتيزي وزو و أموال في حسابات بنكية داخل و خارج أرض الوطن.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول