عيسى يكشف عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المدانين

أخبار الوطن
15 نوفمبر 2018 () - ب.سليم
0 قراءة
+ -

كشف اليوم، وزير الشؤون الدينية والأوقاف  محمد عيسى عن إعداد وزارته بالتعاون مع وزارة العدل لبرنامج لاجتثاث والوقاية من التشدد يخص فئة المساجين المدانين في قضايا الإرهاب بالرعاية والمتابعة والمراجعة، وهو البرنامج الذي تستورده دول الغرب من الجزائر لمعالجة حالات العائدين من بؤر النزاع إلى الدول الأوروبية.

وأوضح الوزير محمد عيسى أن هذا البرنامج الذي يدخل في إطار الاتفاقية بين وزارتي الشؤون الدينية والعدل، يخص نزلاء السجون المدانين في قضايا الإرهاب، ويعتمد أساسا على إبطال وبيان خطأ البيان الديني للعمل الإرهابي، مشيرا إلى اجتثاث الكثير من الآيات والأحاديث الشريفة التي اعتمد عليها في العمل الإرهابي عن سياقها الموضوعي والتاريخي.

وأضاف  محمد عيسى أن هذا المشروع هو نفسه الذي تسوقه الجزائر عالميا حيث تستورده الدول الغربية وخاصة أوروبا لمعالجة حالات العائدين من بؤر النزاع إلى الدول الأوروبية، مبرزا أن بداية تطبيق البرنامج في الجزائر يتم بلقاءات مع المدانين تنتهي بمراجعات وإبراز خطأ البيان الديني للعمل الإرهابي.

وكشف الوزير عيسى، من تيبازة اليوم خلال زيارة عمل وتفقد لقطاعه وكذا الاحتفال بالمولد النبوي الشريف أن قانون حماية الإمام سيفرج عنه نهاية السنة الجارية وستصبح للإمام حصانة في آداء مهامه مثله مثل القاضي في محكمته والشرطي في منصبه.

وعن مشروع المسجد الأعظم، توقع وزير الشؤون الدينية والأوقاف تدشينه خلال الثلاثي الأول من السنة المقبلة، وقال عيسى أن المشروع ستستلمه الوزارة نهاية شهر ديسمبر المقبل، أما تدشينه فيبقى من صلاحيات رئيس الجمهورية وأضاف "أتوقع أن يتم تدشينه في الثلاثي الأول من سنة 2019".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول