استثمار في الـ"باركينغ"

سوق الكلام
11 ديسمبر 2018 () - الخبر
0 قراءة
+ -

يتعرض أصحاب المركبات بأنواعها الخفيفة والثقيلة لعمليات ابتزاز واسعة النطاق في مدينة تبسة، فقد لجأت مصالح البلدية إلى ”استثمار” تراه منتجا للمداخيل و«خلق مناصب الشغل” مثلما تعتقد، حيث لجأت مصالح البلدية إلى عرض خطوط الطرق المزدوجة في المدينة كفضاءات توقف ”باركينغ” على الجهتين، وكانت بعض الطرقات الأخرى محل تحديد المساحات خلف المجلس القضائي و«بيلاف” وكل مكان شاغر بالمدينة محل دهن بصبغ أبيض اللون، يحدد معالم هذه مواقع الـ”باركينغ”، وحتى الأرصفة والطرقات الضيقة لم تسلم من هذا ”الاستثمار الجديد”، ما زاد من تعقيدات في حركة المرور، والويل لمن يجرؤ على مناقشة أي شاب يحمل ”باج” عليه توقيع رئيس البلدية بخصوص ركن المركبات.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول