من كمال البوشي إلى هشام الجزار

سوق الكلام
11 يناير 2019 () - الخبر
0 قراءة
+ -

حديث الشارع البليدي، وبالأخص سكان موزاية والجهة الغربية في هذا الأسبوع البارد، أصبح يدور منذ مدة حول قضية الجزار الذي فتح محلا بقلب المدينة وراهن على أسعار تنافسية ومعقولة بحيث يأكل معها الضعيف الدخل والميسور الحال اللحم ومشتقاته، لكن يبدو أن هناك من يريد من جديد منع هذا التاجر من غرضه، الأمر الذي أثار حفيظة العديد من السكان الذين دافعوا عن الجزار الشاب هشام وتساءلوا عمن يمنع عنهم اللحم بتلك الأسعار المرضية.. بعض المتابعين لشأن المحل، علقوا بأن قضية الجزار لا علاقة لها بملف كمال البوشي، فذاك متهم في قضايا مطروحة على العدالة، وهذا ذنبه أنه يريد بيع اللحم بأسعار في متناول كل الطبقات الاجتماعية.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول