رئيس عربي: اغتيال خاشجقي "عادي "

العالم
18 يناير 2019 () - الوكالات/س.أ
0 قراءة
+ -

أثار رئيس عربي حالة من الغضب بعد أن قال إن قتل الصحفي السعودي جمال خاشجقي في قنصلية بلاده باسطنبول شأن سعودي داخلي لا يستدعي موجة الغضب الدولي التي أعقبته. 

وبحسب وكالة "رويترز"، تساءل رئيس دولة جزر القمر غزالي عثماني، في كلمة ألقاها، الخميس، في حفل تدشين مشروع لبناء طريق تموله السعودية: "ما المشكلة في اغتيال سعودي في سفارة سعودية؟"، في إشارة إلى خاشقجي.  وأضاف: "أطلب منكم أن تنقلوا ذلك للعاهل (السعودي) الملك سلمان وأن تبلغوه بألا يقلق. كل يوم يموت المئات والمئات في جميع أنحاء العالم ولا أحد يندد بذلك". 

وكان السفير السعودي حمد بن محمد الهاجري، حاضرا في الحفل ولم يعقب على تصريحات عثماني، لكن فرع الاتحاد الدولي للصحافة الفرانكفونية في جزر القمر قال إنه شعر بالاستياء من التصريحات، بحسب الوكالة.  وأضاف الاتحاد في بيان: "يطلب صحفيو جزر القمر رسميا من رئيس الدولة سحب هذه التصريحات التي لم تصدم الصحفيين فحسب بل والرأي العام كذلك". 

وقتل خاشقجي، الذي كان مقربا من الأسرة الحاكمة ثم أصبح منتقدا لولي العهد، في أكتوبر في قنصلية المملكة بإسطنبول، مما أثار غضبا دوليا ودفع وزارة الخزانة الأمريكية لفرض عقوبات على 17 شخصا فضلا عن إصدار قرار في مجلس الشيوخ الأمريكي يلقي باللوم على الأمير محمد. 

وألقى تقييم أجرته وكالة المخابرات المركزية الأمريكية باللوم على الأمير محمد في إصدار الأمر بقتل خاشقجي، وهو ما ينفيه المسؤولون السعوديون. ويخضع 21 سعوديا على الأقل للتحقيق في القضية بينهم خمسة يواجهون عقوبة الإعدام. كما أقالت الرياض خمسة مسؤولين بينهم مستشار ملكي كبير.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول