تأييد حكم ذاتي للمسلمين بجنوب الفلبين

اسلاميات
30 يناير 2019 () - عبد الحكيم قماز / الوكالات
0 قراءة
+ -

أيّدت منطقة مينداناو يغلب عليها المسلمون في جنوب الفلبين وبأغلبية كبيرة منحها الحكم الذاتي وذلك في استفتاء جرى الأسبوع الماضي، ممّا عزّز آمال إحلال السّلام في واحدة من أكثر مناطق الصّراع احتدامًا في آسيا.
وقالت مفوضية الانتخابات حسب وكالة ”رويترز”، إنّ خطة إقامة منطقة إدارية تحظى بالحكم الذاتي في المناطق ذات الأغلبية المسلمة في مينداناو، حظت على موافقة 85% من الأصوات ممّا يمهّد الطريق لمرحلة انتقالية تستمرّ ثلاث سنوات تجرى بعدها انتخابات تشريعية على أن يختار النواب المنتخبون بعد ذلك سلطة تنفيذية.
ويعدّ الاستفتاء الّذي جرى الاثنين الفارط تتويجًا لعملية سلام استهدفت إنهاء عقود من الصّراع بين الانفصاليين والحكومات المتعاقبة وتسبّبت في عرقلة التنمية في المنطقة الّتي أضحت إحدى أفقر مناطق آسيا.
وجاءت نتيجة الاستفتاء بالموافقة على الخطة بتأييد نحو 1.74 مليون صوت، وهو ما اتّسق مع التوقعات لإنشاء منطقة تتمتّع بالحكم الذاتي تحت مسمّى ”بانغسامورو” أو ”شعب مورو” ممّا سيمنحها صلاحيات أوسع لجمع واستثمار المزيد من الأموال في مجالات البنية الأساسية والتعليم والرعاية الصحية والاجتماعية لنحو خمسة ملايين نسمة يقطنون المنطقة.
وستواصل الحكومة المركزية الإشراف على الدفاع والأمن والسياسة الخارجية والنقدية، وستعيّن قريبًا سلطة انتقالية تختارها جبهة تحرير مورو الإسلامية، مع افتتاح محاكم تطبّق الأحكام الشّرعية بشكل مستقلّ في إطار الحريات الدّينية. كما سيصبح مقاتلو جبهة تحرير مورو الوطنية السابقة وجبهة تحرير مورو الإسلامية عناصر في القوات النظامية للمنطقة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول