الأرسيدي يحذر من قمع المسيرات ضد "الخامسة"

أخبار الوطن
17 فبراير 2019 () - م. س
0 قراءة
+ -

حذر حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية من استفزاز وقمع المتظاهرين ضد العهدة الخامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، وقال إنه يشعر بالقلق إزاء الاستخدام المتكرر لعبارة "أعداء الداخل" التي عادت للظهور، التي كانت تعني في السابق استخدام العنف. وأوضح الأرسيدي، في بيان له، اليوم، أن نهاية النظام السياسي الحالي الذي يستمد بقاءه من التزوير الانتخابي هو الشرط الوحيد لإعادة التجديد الوطني. وطالب بفتح الفضاءات العامة وباليقظة والتضامن من أجل إيجاد مخرج يحفظ الوحدة الوطنية. 

وأبرز الأرسيدي أنه في مواجهة استفزازات أنصار الستاتيكو القاتل للبلد وسياسة تكميم الأفواه للأحزاب والجمعيات، لم يجد المواطنون من خيار آخر لمعارضة نظام القهر والإهانة إلا الشارع. وسجل بأن قوات الأمن لم تتعرض بالقمع لمسيرات المواطنين، عكس ما دعا إليه الوزير الأول أحمد أويحيى، وطالب باحترام حق الشعب في التظاهر.

في نفس السياق

كلمة جديدة لأحمد قايد صالح
زوخ تحت الرقابة القضائية
مجمع "سوفاك" يجر 52 إطارا أمام العدالة
الإستماع لأقوال أويحيى في ملف "سوفاك"
كلمات دلالية:
الرئاسيات

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول