بوتفليقة: جميع الحريات أضحت "حقيقة ملموسة"

أخبار الوطن
18 فبراير 2019 () - الخبر / وأج
0 قراءة
+ -

أكد رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، اليوم الإثنين، أن جميع الحريات أضحت "حقيقة ملموسة" بالجزائر، بما في ذلك التعددية السياسية وحرية التعبير وحقوق الإنسان والمناصفة بين الجنسين.

وفي رسالة له بمناسبة اليوم الوطني للشهيد الذي تحتضن فعاليته هذه السنة  ولاية تيارت، قرأها نيابة عنه وزير المجاهدين الطيب زيتوني، قال رئيس الجمهورية أن "جميع الحريات التي تنعم بها الشعوب المتقدمة أصبحت حقيقة ملموسة  في الجزائر، من تعددية سياسية إلى حرية التعبير، إلى حقوق الإنسان، والمناصفة بين الرجال والنساء إلى كل ما كان شعبنا الأبي يحلم به في عهـد ظلام وظلم الاستعمار".

كما ذّكر أيضا بأن الأسباب التي جعلت الجزائريين يثورون ضد الاستعمار الغاشم  من تشريد وحرمان من ثروات أرضهم وغيرها، هي في الوقت نفسه "حقائق كانت من  وراء نهضة الجزائر التي وفرت لأبنائها ملايين السكنات في ظرف وجيز وملايين مناصب الشـغل (...) وتضامنا وطنيا ورعاية اجتماعيةً ذات مستوى رفيعٍ"، حيث  أضحت الحرية التي ثاروا من أجلها "حقيقة ملـموسة".  

 

أمن الجزائر يتطلب "الوحدة و العمل و التوافق الوطني" 

 

وأكد رئيس الجمهورية، في نفس الرسالة، أن أمن الجزائر يتطلب الوحدة و العمل و التوافق الوطني، مناشدا جميع  أفراد الشعب الجزائري لتغليب مصلحة الجزائر "كلما تعلـق الأمر بالحفاظ على  استقلالنا السياسي والاقتصادي".

وأضاف "أمن الجـزائر لا يتطلب القوة الـمسلحة فحسب، بل يتطلب كذلك  الوعي و الوحدة، و العمل والتوافق الوطني".

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول