لماذا يا بوعزڤي؟

سوق الكلام
15 مارس 2019 () - الخبر
0 قراءة
+ -

حمّل أصحاب أكشاك تجارية تاريخية تم هدمها في 2017 بساحة التوت بقلب مدينة البليدة، المسؤول الأول على رأس الفلاحة في حكومة أويحيى الأخيرة، عبد القادر بوعزڤي، مسؤولية المعاناة والبطالة الجبرية وعدم تعويضهم أو إعادة بناء تلك الأكشاك التي تمت إزالتها في عملية تجميل وتحسين الساحة العمومية. وذكر هؤلاء  أن بوعزڤي تعهد لهم في أكثر من مناسبة ولقاء بالحل القريب وما عليهم إلا الصبر، خصوصا أنهم تسلموا وثيقة تطمئنهم بـ”التعويض”، إلا أن ذلك لم يحدث إلى غاية الساعة، وهو ما دفع بهم إلى لوم الوزير وتحميله مسؤولية ”البطالة” وقطع رزقهم وعائلاتهم، الذي لم ينقطع منذ 1962.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول