مشاورات بن صالح: جبهة الرفض تتسع

أخبار الوطن
20 ابريل 2019 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

اتسعت جبهة الرفض للمشاورات التي أعلن عنها رئيس الدولة عبد القادر بن صالح للتباحث حول الأوضاع السياسة في البلاد.

وأوضح رئيس الحكومة الأسبق، أحمد بن بيتور، أنه "لم يتلق دعوة بن صالح من أجل المشاورات"، مضيفا في منتدى جريدة الحوار أن إعلان ترشحه من عدمه لرئاسيات جويلية "سابق لأوانه وسنرى ما تحمله الأيام المقبلة ثم نقرر".

بدوره، شدد رئيس حزب طلائع الحريات، علي بن فليس، أن هذه المشاورات "تستبق الأحداث وأنها خارج موضوع الساعة"، معتبرا أن "شعبنا يرى فيها محاولة يائسة لتجنب الاستجابة الفعلية لمطالبه الحقيقية".

وعبر بن فليس عن رفضه المشاركة في المشاورات، مشيرا إلى أنه "يتقاسم مع الشعب كل مطالبه الشرعية والعادلة".

من جهتها رفضت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون مشاركتها في المشاورات التي دعا إليها بن صالح.

وكانت أحزاب جبهة العدالة والتنمية وحركة مجتمع السلم والجبهة الوطنية الجزائرية قد أعلنوا رفضهم لدعوة بن صالح.

 

في نفس السياق

الحراك الشعبي: التعبئة متواصلة بباريس
الاستماع إلى والي سعيدة في قضية طحكوت
العصابة تفقد "أبواقها" الحزبية
بن صالح يرحب بالشخصيات المقترحة لقيادة الحوار
كلمات دلالية:
الرئاسيات

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول