وفاة فخار: 6 منظمات تطالب بتحقيق مستقل

أخبار الوطن
1 يونيو 2019 () - ف.زعاف
0 قراءة
+ -

أدانت، أمس الجمعة، بشدة، في بيان مشترك، الأورو- متوسطية للحقوق، فرونت لاين ديفندرز، والفدرالية الدولية لحقوق الإنسان والرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان وتجمع عائلات المختفين والنقابة الوطنية لمستخدمي الإدارة العمومية والجمعية الوطنية للشباب، ما وصفته "المعاملة السيئة التي تعرض لها الناشط كمال الدين فخار أثناء احتجازه التعسفي، ما أدى إلى وفاته في 28 ماي 2019 في مستشفى فرانتز فانون في البليدة"، وقالت " إنه أمر بالغ الخطورة يشهد على قمع حرية التعبير، واستخدام العدالة لأغراض سياسية ، وازدراء الحياة البشرية". وطالبت هذه المنظمات"بأن يكون التحقيق الذي أعلنت عنه السلطات الجزائرية مستقلاً، شاملاً وشفافاً، من أجل توضيح ملابسات وفاة كمال الدين فخار وفحص ظروف سجنه، داعية "الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء فيه إلى إثارة مخاوفهم مع السلطات الجزائرية و التأكيد على  طلب إجراء تحقيق نزيه وشفاف"،  مشيرة إلى أن "وفاة كمال الدين فخار المأساوية تذكرنا بوفاة الصحفي محمد تمالت، الذي اعتُقل في 27 يونيو 2016 وحُكم عليه بالسجن لمدة عامين. وقد خاض هو أيضا  إضراباً عن الطعام، مما أدى إلى تدهور حالته الصحية ووفاته في السجن في 11 ديسمبر 2016".

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول