تراجع في فاتورة استيراد المواد الغذائية

مال و أعمال
5 يونيو 2019 () - ك.ب/وأج
0 قراءة
+ -

تراجعت واردات الجزائر من المواد الغذائية بأكثر من 11 بالمائة خلال الأشهر الأربعة الأولى من سنة 2019 مقارنة بنفس الفترة من سنة 2018.

أفادت المديرية العامة للجمارك الجزائرية، أن فاتورةاستيراد المواد الغذائية بلغت حوالي 82. 2مليار دولار خلال الأشهر الأربعة الأولى من السنة الجارية مقابل حوالي 18. 3 مليار دولار خلال نفس الفترة من السنة المنصرمة أي بتراجع بلغ حوالي 361 مليون دولار (35. 11- بالمائة)، حسبما أشارت إليه مديرية الدراسات والاستشراف للجمارك.

ويعود هذا التراجع أساسا إلى انخفاض استيراد الحبوب و الحليب ومشتقاته والسكر والصويا والخضر الجافة.

ومن جهتها، بلغت فاتورة استيراد الحبوب و الدقيق و الطحين التي تمثل قرابة 33 بالمائة من فاتورة استيراد المواد الغذائية، 33. 921 مليون دولار مقابل 163. 1 مليار دولار في 2018 أي بانخفاض قدر بـ81. 20 بالمائة. كما تراجعت فاتورة استيراد منتوجات الحليب إلى 48. 493 مليون دولار مقابل 56. 564 مليون دولار أي بتراجع قاربـ 6. 12 بالمائة..

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول