بلعيد يعارض إقصاء أي طرف من الحوار

أخبار الوطن
20 أغسطس 2019 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

أكدت جبهة المستقبل اليوم الثلاثاء، على لسان رئيسها عبد العزيز بلعيد، على أهمية إشراك كل أطياف المجتمع في مسار الحوار من أجل التوصل إلى إجماع وطني يضمن تنظيم انتخابات رئاسية "نزيهة وشفافة".

واعتبر بلعيد في ندوة صحفية نشطها عقب لقائه بمقر حزبه مع منسق هيئة الوساطة والحوار، كريم يونس، أن الحوار هو "السبيل الحضاري والوحيد لإخراج البلاد من الأزمة التي تمر بها والتوجه مباشرة إلى تنظيم انتخابات حرة ونزيهة لبعث آمال وطموحات الشعب الجزائري وبناء دولة الحق والقانون وتكريس مبادئ الديمقراطية الحقيقية".

وأضاف أنه تم خلال اللقاء الذي جمعه بكريم يونس التطرق إلى "أهم المسائل والقضايا ذات الصلة بالسبل الكفيلة للخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد"، مشددا على "ضرورة التوجه إلى حوار مع كل الأطراف دون إقصاء أو تهميش".

من جانبه، أوضح كريم يونس أن هيئة الوساطة والحوار "التي تضم شخصيات وطنية بارزة، تسعى في إطار مشاوراتها المتواصلة مع كل الأطراف، إلى تحسين وتعزيز العلاقة بين الطبقة السياسية والمجتمع المدني من أجل المشاركة في حوار جاد وبناء وصادق للتوصل إلى بناء مستقبل زاهر يعود بالمنفعة على الجميع".

وذكر بسلسلة الحوارات التي جرت مع العديد من فعاليات المجتمع، والتي توجت -مثلما قال- بأرضيات عمل "تسعى الهيئة إلى مناقشتها ودراستها لإخراج البلاد من الوضع الراهن بعيدا عن أي إقصاء أو تمييز".

وأبرز في ذات السياق أن هدف الهيئة هو التوصل إلى "توافق وطني من أجل تنظيم انتخابات رئاسية شفافة ونزيهة وتحقيق التغيير الذي يطمح إليه الشعب الجزائري".

وتجدر الإشارة إلى أن كريم يونس سيتنقل غدا الأربعاء إلى مقر حزب "طلائع الحريات" للقاء رئيسه علي بن فليس، وهذا في إطار سلسلة اللقاءات التي باشرتها هيئة الوساطة والحوار مع الأحزاب السياسية.

في نفس السياق

الرئاسيات يوم 12 ديسمبر
كلمة جديدة لأحمد قايد صالح
إيداع كريم طابو الحبس
توقيف كريم طابو
كلمات دلالية:
الرئاسيات

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول