واشنطن تدعو إلى إنهاء الابتزاز النووي الإيراني

العالم
7 سبتمبر 2019 () - الوكالات/س.أ
0 قراءة
+ -

اعتبر وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أن قرار إيران بخفض التزاماتها الواردة في الاتفاق النووي في شكل أكبر هو أمر "مرفوض"، مطالبا الأوروبيين بـإنهاء الابتزاز الذي تمارسه طهران.

وصرح بومبيو لإذاعة محلية خلال زيارة لولاية كنساس "أعلنوا للتو أنهم سيواصلون القيام بمزيد من الأبحاث والتطوير لأنظمتهم العسكرية النووية. هذا أمر مرفوض". وأضاف عبر "تويتر" أن "احتفاظ إيران بقدرة كبيرة على تخصيب اليورانيوم يؤكد ضعفا بنيويا في الاتفاق الإيراني".

من جهته، قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون إن من الممكن إجراء محادثات مع إيران ولكن لن نرفع العقوبات عنها قبل أن تتوقف عن الكذب ونشر الإرهاب.

وحول ناقلة النفط الإيرانية إدريان درايا 1، قال  بولتون في تغريدة على حسابه على تويتر: "واهم من يعتقد أن الناقلة الإيرانية لم تكن في طريقها إلى سوريا."

وفي فيينا، أعلنت الوكالة الدوليّة للطاقة الذرّية أنّ مديرها العام سيلتقي مسؤولين إيرانيّين كباراً في إيران غدا الأحد. وأوضحت الوكالة أنّ "هذه الزيارة تندرج في إطار التواصل القائم بين الوكالة الدولية للطاقة الذرّية وإيران"، مضيفةً أنّ هذا الأمر يشمل عمليّة "التحقّق والمراقبة التي تقوم بها الوكالة في إيران بموجب" اتّفاق فيينا حول البرنامج النووي الإيراني.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول