حمام يدعو الولاة لمحاربة بناء السكنات بجانب الأودية

أخبار الوطن
10 أكتوبر 2019 () - تبسة: عبد الله زرفاوي
0 قراءة
+ -

وجه اليوم وزير الموارد المائية من تبسة دعوة للولاة قصد المتابعة الصارمة لمنع انجاز سكنات بجانب الأودية بطريقة فوضوية أدت في كثير من الأحيان إلى أضرار مادية وبشرية معتبرة في حال تساقط الأمطار.

وكان وزير قطاع الموارد المائية قد قام بزيارة تفقدية اليوم الخميس لقطاعه قادته إلى سد وادي ملاق بين ولايتي سوق أهراس وتبسة والذي يعد الأمل الوحيد لست بلديات بشمال ولاية تبسة للتخفيف من أزمة العطش بسعة 165 مليون متر مكعب ونسبة 85 بالمائة حشد لمياه الأمطار حاليا لتبقى النقطة السوداء بأربع بلديات تتعرض لأزمة حادة في التموين بهذه المادة الحيوية سيما بالنسبة لدائرة الشريعة بأكثر من 150 ألف نسمة التي تعرف منذ أكثر من خمس سنوات أزمة كارثية بسبب انخفاض فظيع لمنسوب الآبار العميقة، وقال الوزير حمام بشأن الإجراءات الوقائية لحماية المدن من الفيضانات أن الولاة على مستوى التراب الوطني مدعوون لمحاربة بناء السكنات على مقربة من الأودية والعمل على عدم سدها برمي الفضلات الصلبة ومخطط لجميع المتدخلين بتنظيفها من الأتربة والردوم والذهاب بعيدا بهدم هذه السكنات تدريجيا بالنظر للمخاطر الكبرى على الأرواح البشرية.

وشملت الزيارة محطة التصفية بطريق قسنطينة وسد صفصاف الوسرى وتدشين خزان بـ 5000 متر مكعب ببولحاف الدير على أن تستفيد نفس البلدية من خزان أخر بـ 10 ألاف متر مكعب تحسبا للتوسع العمراني في مشروع القطب الجامعي والمدينة الجديدة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول