هذا ما تم اكتشافه في جبال جرجرة

ثقافة
11 نوفمبر 2019 () - علي رايح
0 قراءة
+ -

اكتشف علماء وباحثون في مجال علم الآثار، نهاية الأسبوع المنصرم، بداخل مغارة تقع  بمقاطعة تالا قيلاف  بولاية تيزي وزو التابعة للحظيرة الوطنية لجرجرة  على جمجمة وبقايا عظام الدب البني  تعود إلى 4 أو5 قرون مضت مما يؤكد تواجد هذا الحيوان المنقرض بذات المنطقة .

قال مهدي عبد العزيز مسؤول مقاطعة تالا قيلاف للحظيرة الوطنية لجرجرة لـ"الخبر" في مكالمة هاتفية أن عملية الاكتشاف هذه تمت بإحدى المغارات الواقعة بمقاطعة تالا قيلاف المعروفة تحت تسمية مغارة "ألما أث رقان"  وذلك بحضور ممثلين عن الحظيرة الوطنية لجرجرة ومصالح محافظة الغابات وعلماء الآثار.

وحسب محدثنا المعلومات الأولية المقدمة من قبل الباحثين المشاركين تفيد أن الجمجمة لأنثى الدب البني عمرها حوالي 10 سنوات و يعود تواجدها بالمغارة إلى حوالي 4 او 5 قرون و أن الدب من بين الحيوانات التي كانت تعيش بهذه المنطقة و لكنها إندثرت لأسباب عدة .  

وبالنسبة للمصدر ذاته تكتنز الحظيرة الوطنية جرجرة كنوزا علمية و أسرار لم  تكتشف بعد وأن  تحقيق ذالك يتطلب الإمكانات  المادية و البشرية و باحثين في الاختصاص.

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول