النهضة تعلن عن موقفها من الرئاسيات

أخبار الوطن
16 نوفمبر 2019 () - إ.ب/وأج
0 قراءة
+ -

اعتبر الأمين العام لحركة النهضة يزيد بن عائشة اليوم السبت بالجزائر العاصمة أن المشاركة في الانتخابات الرئاسية المقررة في  12 ديسمبر المقبل "الحل الأفضل" من أجل الإسراع  في تحقيق مطالب الحراك الشعبي.

وأوضح الأمين العام للحركة في كلمة له خلال انعقاد الدورة الاستثنائية لمجلس الشورى الوطني لهذه الهيئة السياسية أن "قرار المشاركة في الرئاسيات المقبلة تحكمه الأولويات، حيث تعتبر الحل المتاح والأقل ضررا على البلاد والأقل تكلفة والأسرع لتحقيق مطالب الحراك الشعبي في تغيير النظام وذهاب بقايا رموزه ".

وذكر بأن مجلس الشورى والمكتب الوطني قد قررا في أكتوبر الماضي المشاركة في الاستحقاقات الرئاسية المقبلة مشيرا إلى أنه سيتم خلال هذا اللقاء " اتخاذ القرار النهائي من أجل الإعلان الرسمي عن المرشح الذي ستدعمه  الحركة وفقا لمعايير تضعها "والتي تتركز أساسا على ضرورة " المحافظة على المصلحة العليا للوطن وحماية الوحدة الوطنية ودعم التلاحم المجتمعي والحفاظ على ثوابت الأمة والمجتمع".

كما يأتي بعد هذه المعايير على حد تعبير بن عائشة "التقدير الحزبي في الخيارات السياسية والاقتصادية والاجتماعية ومنهجية الحل المعتمدة بعد الرئاسيات كونها تمثل الخطوة الأولى في إطار حل الأزمة السياسية وتحقيق الاستقرار السياسي بالاستجابة لمطالب الشعب ".

وترى الحركة على لسان أمينها العام بأن الدخول بـ"مرشح توافقي يشكل خطوة هامة في حل الأزمة ووسيلة في جمع أكبر عدد من الأحزاب وممثلي المجتمع المدني ومكونات الحراك "خاصة وأن التحول الديمقراطي- كما قال -"يقتضي السلمية والتدرج وتوفر البديل القادر على تحقيق تطلعات الشعب"-

ويواصل مجلس الشورى الوطني لحركة النهضة اجتماعه في جلسة مغلقة من أجل الإعلان الرسمي عن المرشح الذي ستدعمه خلال الحملة الانتخابية للرئاسيات المقبلة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول