فرنسا تستدعي السفير التركي إثر تعليقات لأردوغان تعتبرها باريس "مهينة"

BBC
30 نوفمبر 2019 ()
0 قراءة
+ -
ماكرون وأردوغان
Getty Images

قال مسؤول في الرئاسة الفرنسية إن خارجية بلاده سوف تستدعي سفير تركيا لديها، إثر تعليقات أدلى بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تعتبرها باريس "مهينة".

وكان أردوغان قال إن تحذير إيمانويل ماكرون بأن حلف شمال الأطلسي (ناتو) يعاني "موتا دماغيا" يعكس فهمًا "مريضا وسطحيا"، وإن ماكرون ينبغي أن يخضع للفحص لمعرفة ما إذا كان هو نفسه "ميتا دماغيا".

وقال مسؤول الإليزيه، نقلا عن وكالة رويترز للأنباء: "فيما يتعلق بالتجاوزات الأخيرة التي تفوّه بها الرئيس التركي، فهي ليست بيانا، إنما هذه إهانات. ولذا، فإننا نتوقع توضيحا بشأنها من الرئيس أردوغان".

وأضاف: "سيُستدعى السفير إلى الوزارة لتوضيح الأمور".

واستخدم أردوغان تعبيرا كان ماكرون قد استخدمه في وصف حلف الناتو في معرض انتقاده لاجتياح أحد أعضائه (تركيا) شمالي سوريا.

وكان وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اتهم الرئيس الفرنسي ماكرون في وقت سابق اليوم بـ"رعاية الإرهاب"، رافضا انتقادات الأخير للعملية العسكرية لبلاده شمالي سوريا.

وقال أوغلو إن ماكرون يتطلع إلى قيادة أوروبا، لكنه في واقع الأمر "يترنّح".

وأغضبت استضافة الرئيس الفرنسي لمسؤولة في قوات سوريا الديمقراطية الشهر الماضي تركيا.

وتعتبر تركيا وحدات حماية الشعب الكردية المنضوية تحت قوات سوريا الديمقراطية، "كيانا إرهابيا".

ويأتي هذا الخلاف بين عضوي حلف الناتو (تركيا وفرنسا) قبل أسبوع من قمة للحلف ستعقد في بريطانيا.

&
خمسة وجوه أصبحت رموزا للاحتجاج حول العالم
997 قراءة
تشيلي تعلن "اختفاء" طائرة عسكرية على متنها 38 شخصا
238 قراءة
الأزمة في لبنان: "المحطة الأشدّ قساوة" أم "فرصة التغيير السياسي"؟"
76 قراءة
تونس: ما أهم التحديات أمام الحكومة المقبلة؟
89 قراءة
وزير السياحة التونسي: رونيه الطرابلسي متهم بالدعوة إلى التطبيع مع إسرائيل
3500 قراءة

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول