محاكمة مسؤولين: النطق بالحكم يوم الثلاثاء

أخبار الوطن
8 ديسمبر 2019 () - الخبر
0 قراءة
+ -


القاضي يرفع الجلسة بمحكمة سيدي أمحمد للمداولة بعد غد الثلاثاء في قضية مصانع تركيب السيارات.

النطق بالحكم في القضية يكون يوم الثلاثاء المقبل بداية من الساعة العاشرة صباحا. 

سلال: "بعد حادثة تيقنتورين كنت فخورا بالجيش وخاصة قيادته.. كيف لي أن أخدع بلدي اليوم محال”

سلال: "نقبل الموت وما يقولوش عليا  فاسد"

 سلال: "أنا ماشي فاسد، أنا بسيط ونحب البسطاء، والله ما مسيت فرنك ووالله ماديت فرنك، أنا ماشي فاسد حشمت حشمت نرجع لدار الحق وأنا بريء لن أخون رسالة الشهداء”.

 سلال: "أنا واقف مع الشعب أرجوكم سيدي الرئيس، خدمت الدولة بكل نزاهة منذ  46 سنة و أنا في الدولة من سنة  1977 و أنا خدام".

 * سلال: أنا بريء ونقائص مسجلة في الملفات.

* أويحيى: أنا بريئ

* القاضي يمنح الكلمة الأخيرة للمتهمين.

*استئناف الجلسة.. وهيئة الدفاع عن المتهم حسان عرباوي ترافع لصالح صاحب شركة "كيا"

 

*رفع الجلسة لمدة 20 دقيقة.

 

* محامي معزوز نجل الوزير الأول عبد المالك سلال فارس كان شريكا لمعزوز بنسبة 23 بالمائة، في شركة "جمال أوتو"، حيث استفاد فارس بمبلغ 11 مليار سنتيم، بعد حل الشركة علامة مازدا سبب الغلق هو استوزار والد فارس حتى لا يؤثر على رخص تصنيع السيارات لمعزوز أحمد.

 

* محامي معزوز: موكلي تم سماعه كشاهد في المحكمة العليا ولم توجه له أي تهمة.

 

* محامیة أحمد معزوز تتساءل على أي أساس توصل قاضي التحقيق للمصدر غير المشروع للأموال، في حين موكلها دخل مجال السيارات منذ سنوات، وكل أمواله مصدرها مشروع .

 

* انطلاق مرافعة الدفاع في حق المتهم معزوز أحمد

 

* عبد المالك سلال يصاب بدوار ويغادر قاعة الجلسات.

 

 * وكيل الجمهورية يلتمس:

 

20 سنة لبوشوارب، أويحيى، سلال.

 

يوسف يوسفي وبدة محجوب 15 سنة.

 

عرباوي وبعيري ومعزوز وعبود عاشور ونمرود عبد القادر، 10 سنوات ومليون دينار غرامة نافدة.

 

سماي كريم وسماي مصطفى سفيان وفارس 8 سنوات و 3 ملايين دينار غرامة.

 

بوجمعة تيرا وبوقادير مقراوي ،8 سنوات ومليون دينار غرامة.

 

علي حداد وحاج مالك 10 سنوات و 3 ملايين غرامة.

 

 شعباني وحفيان كامل 7 سنوات وغرامة خمس مرات الأموال محل الجريمة.

 

 عبد الغني زعلان ويمينة زرهوني 10 سنوات حبس نافذ ومليون دينار غرامة.

 

* وكيل الجمهورية: أحمد معزوز هو المتعامل الوحيد الذي استفاد من تركيب ثلاث علامات.

 

* وكيل الجمهورية: حداد كلفه السعيد بوتفليقة بايجاد موظف يدير الجانب المالي للحملة فوظف صهره سحب 19 مليار سنتيم واحفتظ بها في مقر شركته بالدار البيضاء كما استفاد من عدة امتيازات.

 

* وكيل الجمهورية: بعيري استفاد من قطعة أرض بأولاد موسى بطرق مخالفة للقانون، كما استفاد من مقررين تقنيين بدون وجه حق.

 

* وكيل الجمهورية: استفاد من 11 مليار كتعويض دون وجه حق.

 

* وكيل الجمهورية: عرباوي متهم بتبييض الأموال ضمن جماعة اجرامية منظمة كما استفاد من علامة "كيا" دون أن تتوفر فيه الشروط كان معيد بيع السيارات وليس وكيلا، استفاد من 14 مقررا تقنيا أعدها بوشوارب مع إمكانية التوسع في العلامات، حيازة 5 عقارات بمساحة بلغت 50 هكتارا وبعنابة وحدها عقار مساحته 40 هكتارا، كل ما يمكله عرباوي تعتبر أموالا غير مشروعة ومبيضة.

 

* وكيل الجمهورية: زعلان متهم بالمشاركة في التمويل الخفي للحملة الانتخابية ففتح حسابين اثنين ضخ فيهما 20 مليار من طرف عرباوي و10 ملايير من طرف متيجي.

 

* وكيل الجمهورية: بدة محجوب، متهم بالتصريح الكاذب فلم يصرح بأربعة حسابات بنكية وعقار بالمرادية وكذا تعارض المصالح من خلال تسييره شركتين، منح امتيازات غير مبررة عمدا.

 

* وكيل الجمهورية: بدة محجوب، تسبب في خسائر بلغت 8 ملايير دينار.

 

* وكيل الجمهورية: بدة محجوب، متابع في منح عمدا امتيازات غير مبررة، فمنح مقررات لكل من طحكوت، عرباوي، عولمي بها عدة مخالفات تقنية.

 

* وكيل الجمهورية: شركة بعيري سلم لها مقررين بهما عدة مخالفات قانونية ما جعل الخزينة العمومية تتكبد خسائر بـ 720 مليون دينار، وهي أقسى خسارة تسبب فيها بوسف يوسفي فهو المسؤول المباشر على لجنة التقييم التقني.

 

* وكيل الجمهورية: يوسف يوسفي منح عمدا امتيازات غير مبررة، فاقترح 40 متعاملا دون تحديد معايير الاختيار، أقصى متعاملين مثل عشايبو، ربراب و"أمين أوطو" بدون وجه حق، كما أبدى رأيا إيجابيا لتمديد فترة الاعفاء لمعزوز لمدة سنة، فأساء استغلال الوظيفة، وبسببه بلغت خسائر الخزينة العمومية 29 مليار دينار.

 

* وكيل الجمهورية: سلال متهم أيضا بالتصريح الكاذب لعدم تصريحه بسيارة "رانج روفر" كما فتح حسابين بنكيين لتمويل الحملة الانتخابية.

 

* وكيل الجمهورية: عبد المالك سلال أساء استغلال الوظيفة من خلال تهميش دور الوكالة الوطنية لترقية الاستثمار وتبديد أموال عمومية ترتب عنه خسارة 24 مليار دينار للخزينة العمومية.

 

* وكيل الجمهورية: أويحيى متهم أيضا بالتصريح الكاذب لعدم التصريح بممتلكاته فحسابه ببنك في اسطاوالي والذي فيه 30 مليار سنتيم محل شبهة فلم يستطع تبرير مصدر هذه الأموال كما هو متهم بتبييض أموال بعد أن قام بتحويل هذه الأموال لأفراد عائلته.

 

* وكيل الجمهورية: أويحيى متابع أيضا بسوء استغلال الوظيفة  فاعتمد مشروع معزوز قبل الموافقة عليه من مجلس الاستثمار، ترتب عن ذلك تبديد77 مليار دينار.

 

* وكيل الجمهورية: أويحيى مارس المعاملة التفضيلية لصالح معزوز بدون وجه حق.

 

* وكيل الجمهورية: أويحيى منح امتيازات عمدا في مجال الصفقات العمومية، لماذا 5 + 5 ؟ ألا يوجد متعاملين آخرين في هذه البلاد ؟.

 

* وكيل الجمهورية: بوشوارب سحب أموالا ضخمة على مرتين، أولها بقيمة 10 ملايير دينار والثانية 13 مليار دينار، وهي مجهولة المصدر ما يدل أنها أموال "مبيضة".

 

* وكيل الجمهورية: بوشوارب متهم أيضا بتبييض الأموال.

 

* وكيل الجمهورية: بوشوارب بدد 15 مليار دينار و772 مليون دينار.

 

* المتهم بوشوارب وبصفته وزير الصناعة منح عمدا امتيازات بدون مبررات وهو فار حاليا وصدرت بحقه مذكرة توقيف دولية.

 

* وكيل الجمهورية: تركيب السيارات في باطنه استدمار لاقتصاد الوطني.

 

* وكيل الجمهورية: هؤلاء زرعوا الشك واليأس في نفوس الشعب إلى درجة أن أصبح جزء كبير من الشعب لا يثق في مسؤول ولا إدارة ولا حتى في هذه المحاكمة.

 

* وكيل الجمهورية يشرع في المرافعة.

 

* تستأنف اليوم المحاكمة في ملفي مصانع تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة بوتفليقة، بعد أن تم استدعاء السعيد بوتفليقة للاستماع لشهادته عقب تحميل رجل الأعمال علي حداد المسؤولية له في ملف تمويل الحملة الانتخابية لشقيقه، غير أن السعيد بوتفليقة رفض الرد على أسئلة العدالة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول