محاكمة مسؤولين: صدور الأحكام

أخبار الوطن
10 ديسمبر 2019 () - ف.غ
الصورة: رشيد تيقناتين
0 قراءة
+ -

* الأحكام:

- إدانة المتهم بوشوارب عبد السلام ومعاقبته بعقوبة (20) سنة حبسا نافذا و(02)  مليون دج غرامة مالية نافذة مع إصدار ضده أمرا بالقبض دولي، و إدانة أحمد أويحيى بخمسة عشر (15) سنة حبسا نافذا و(02) مليون دج غرامة مالية نافذة وكعقوبة تكميلية، مصادرة كل ممتلكاتهما المحجوزة.

- إدانة المتهم سلال عبد المالك ومعاقبته بإثني عشر (12) سنة حبسا نافذا و(01) مليون دج غرامة مالية نافذة.

- إدانة  المتهم يوسفي يوسف ومعاقبته بعشر (10) سنوات حبسا نافذا وخمسمائة ألف دج غرامة نافذة.

- إدانة المتهم بدة محجوب ومعاقبته بعشر (10) سنوات حبسا نافذة وخمسمائة ألف دج غرامة مالية نافذة.

- إدانة المتهمة زرهوني نورية يمينة ومعاقبتها بخمس (05) سنوات حبسا نافذة ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة.

- إدانة المتهم معزوز أحمد ومعاقبته بسبع (07) سنوات حبسا نافذة و(01) مليون دج غرامة مالية نافذة مع مصادرة جميع الأموال المحجوزة.

- إدانة المتهم عرباوي حسان ومعاقبته بست (06) سنوات حبس نافذة و(01) مليون دج غرامة مالية نافذة مع مصادرة الأموال المحجوزة.

- إدانة المتهم بعيري محمد ومعاقبته بثلاث (03) سنوات حبسا نافذة  ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة مع تبرئته من جنحة تبييض الأموال.

- إدانة المتهم سلال فارس ومعاقبته بثلاث (03) سنوات حبسا نافذة ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة.

* إدانة كل من المتهمين: حداد علي، أوارون أحمد، حاج مالك سعيد وشايد حمود ومعاقبة كلا منهم كالآتي:

- حداد علي سبع (07) سنوات حبسا نافذة وخمسمائة ألف دج غرامة مالية نافذة.

- أوارون أحمد، حاج مالك سعيد وشايد حمود سنتين (02) حبسا منها سنة (01) موقوفة النفاذ ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة مع مصادرة الأموال المحجوزة لكل واحد منهم.

* إدانة كل من المتهمين عبود عاشور، علوان محمد، عبد الكريم مصطفى، تيرة أمين، أقادير عمر ومعاقبة كلا منهم كالآتي:

- تيرة أمين خمس (05) سنوات حبس نافذة ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة.

- عبود عاشور ثلاث (03) سنوات حبس نافذة ومائتي ألف دج غرامة مالية نافذة.

- علوان محمد، عبد الكريم مصطفى وأقادير عمر سنتين (02) حبس منها سنة (01) موقوفة النفاذ ومائة ألف دج غرامة مالية نافذة لكل واحد منهم.

* إدانة المتهمين المتواجدين في حالة فرار وهم شعباني عيسى، بوسميد حسام الدين, كامل أحمد وحفياني مراد ومعاقبتهم بسبع (07) سنوات حبس نافذة و(01) مليون دج غرامة مالية نافذة لكل واحد منهم مع إصدار أوامر بالقبض ضدهم.

- براءة كل من: بوجميعة كريم، مقرواي، نمرود عبد القادر، سماي مصطفى، سماي سفيان وسماي كريم.

- براءة المتهم زعلان عبد الغني من جنحة المشاركة في التمويل الخفي لنشاط الأحزاب السياسية.

- إدانة الأشخاص المعنوية الممثلة من طرف المسميان عرباوي حسان وبعيري محمد ومعاقبة كل واحد منها بـ(01) مليون دج غرامة مالية نافذة.

- إدانة الأشخاص المعنوية الممثلة من المسمى معزوز أحمد عقاب كل واحد منها بـ (01) مليون دج غرامة مالية نافذة مع المصادرة.

في الدعوى المدنية، قضى الحكم بقبول تأسيس كطرف مدني الوكيل العام للخزينة، مع الحكم على المتهمين بأداء لها تعويض قدره 10 ملايير دينار، وكذا قبول تأسيس عشايبو عبد المجيد وشركة تليسكو، شركة أمين أوتو، ومجمع سيفيتال كأطراف مدنية مع الحكم على المتهمين بأداء لهم تعويضات مدنية.

مع الإشارة، أن المتهم زعلان عبد الغني لم يكن محل متابعة في ملف قضية الحال في الوقائع المتعلقة بتركيب السيارات بل كانت متابعته القضائية تقتصر على الوقائع المتعلقة بتمويل الحملة الانتخابية لأفريل 2019، مع التنويه أن المعني موقوف في قضايا أخرى لا تزال قيد التحقيق القضائي بالمحكمة العليا والتي أصدر بشأنها السيد المستشار المحقق أوامر بالوضع رهن الحبس المؤقت. كما تعلم النيابة الرأي العام أنها رفعت استئنافا ضد الحكم المذكور".

الحكم غيابيا ضد شعبان عيسى وحفيان مراد وأوسميدة حسام الدين وكمال أحمد بـ 07 سنوات حبسا نافذا و01 مليون غرامة مالية لكل واحد منهم.

*عرفت محكمة سيدي امحمد بالجزائر العاصمة صبيحة اليوم الثلاثاء توافد جموع كبيرة من المواطنين لسماع الأحكام التي سيتم النطق بها في حق المتهمين في قضية تركيب السيارات، حسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية. وتحسبا لهذا الحدث، تم بذات المحكمة غلق الشبابيك المتعلقة بتسليم الوثائق الادارية، على غرار شهادة السوابق العدلية وشهادة الجنسية، وهذا إلى ما بعد ظهر اليوم.

 

* تنطق اليوم محكمة سيدي امحمد بالأحكام في ملفي تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة الرئيس المخلوع.

ووصل المتهمون في القضيتين، منذ لحظات إلى المحكمة، لسماع الأحكام الصادرة في حقهم والتي من المنتظر النطق بها بعد ساعتين.

ودامت المحاكمة أربعة أيام تم الاستماع خلالها لكل من الوزيرين الأولين السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، والوزيرين السابقين بدة محجوب ويوسف يوسفي وعدد من رجال الأعمال، يتقدمهم علي حداد، أحمد معزوز، حسان العرباوي ومحمد بعيري وكذا إطارات في وزارة الصناعة، فيما غاب عبد السلام بوشوارب المتواجد في حالة فرار.

ومن بين الأحداث البارزة خلال هذه المحاكمة استدعاء شقيق الرئيس المخلوع ومستشاره الخاص، السعيد بوتفليقة للاستماع لأقواله كشاهد في القضية، غير أنه رفض التصريح.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول