غرداية : تسجيل 243 إصابة بالسرطان خلال 2019

عيادة الخبر
24 فبراير 2020 () - واج/س.أ
0 قراءة
+ -

سجلت 243 حالة لداء السرطان منها 134 إصابة جديدة من مختلف أنواع هذا المرض والتي تمت معالجتها خلال 2019 بولاية غرداية، حسب إحصائيات مصلحة مرض السرطان بمستشفى الشهيد الدكتور إبراهيم ترشين التي تشير إلى "تزايد كبير'' في عدد الحالات المرضية و بعدد متنامي للمرضى الذين خضعوا للتشخيص.

وتتوزع تلك الأنواع من الإصابات بداء السرطان لدى فئة الرجال على سرطانات القولون (25 بالمائة ) والبروستاتا (15 بالمائة ) و سرطان الرأس و الرقبة (10 بالمائة ) و الرئة (7 بالمائة ) وغيرها من الأنواع (43 بالمائة)، فيما تنتشر لدى النساء سرطانات الثدي (78 بالمائة ) يليها سرطان القولون (15 بالمائة) و إصابات أخرى (7 بالمائة)، مثلما تمت الإشارة إليه.

ويقدر معدل أعمار المصابين بهذا الداء الخطير لدى الرجال بـ 65 سنة ولدى النساء (55 سنة)، حسب ذات المصدر الذي أكد أن عدد حالات الإصابة لدى الرجال بلغت 104 حالة (43 بالمائة) ولدى العنصر النسوي 139 حالة (57 بالمائة).

وأشارت الأخصائية في الأمراض السرطانية بمستشفي ترشين إبراهيم بغرداية الدكتورة فايزة تاكليت، أنه بالاعتماد على سجل السرطان الولائي، يلاحظ تزايدا ''كبيرا'' في عدد الحالات المرضية و بعدد متنامي للمرضى الذين خضعوا للتشخيص، علما أن عديد المصابين بالولاية يتوجهون نحو مراكز مكافحة السرطان بولايات الوطن لتلقي العلاج.

ويفسر ذلك من خلال التحسيس حول أهمية القيام بالكشف المبكر و تكفل أفضل وعلاج داء السرطان عبر وضع مصلحة لأمراض السرطان التي توفر العلاجات الملائمة، و يتعلق الأمر بالجراحة و العلاج الكيميائي و العلاج الإشعاعي و الفحوصات الخفيفة، كما ذكرت الدكتورة تاكليت.

وأكدت ذات الأخصائية بالمناسبة أنه "يتعين على السكان أن يدركوا أنه مع تشخيص الداء في مرحلة مبكرة فإن هناك فرص للشفاء قد تصل إلى نسبة 100 بالمائة'، مضيفة أن الوقاية و التشخيص المبكر هما أكثر الاستراتيجيات الفعالة لمكافحة السرطان.

وأضافت أنه يمكن التكفل بشكل أفضل بالمصابين بهذا الداء الخطير من خلال التصريح بالمرض الذي يعد مشكلة كبيرة للصحة العمومية بالجزائر، و أيضا وضع مخطط لمكافحة المرض مع ضمان أعمال إستراتيجية من خلال الوقاية و التشخيص و مضاعفة مراكز التكفل بمرض السرطان و العلاج الكيميائي وتحسين مسار التكفل بالمريض بتجنيد كافة مهنيي الصحة.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول