كورونا: شركات الطيران تتكبد خسائر فادحة

العالم
29 مارس 2020 () - إ.ش/وكالات
0 قراءة
+ -

أكد تقرير للاتحاد الدولي للنقل الجوي "آياتا" أن أكثر من 8500 طائرة ركاب "ثلث حجم الأسطول العالمي" الآن في المستودعات بسبب تفشي فيروس "كورونا" كوفيد 19.

وأوضح تقرير "آياتا"، أنه بسبب الفيروس ستتأثر إيرادات شركات الطيران وتنخفض بمقدار 252 مليار دولار ولكن الوضع الآن ازداد ووصل إلى ما هو أبعد من سيناريو الانتشار الواسع الذي كان متوقعا وزاد من ذلك أن الحكومات فرضت قيودا أكثر صرامة على الحدود، وأعلنت شركات الطيران في وقت لاحق عن تخفيضات حادة في القدرات استجابة لانخفاض كبير في الطلب على السفر.

وأشار التقرير، إلى أن هذه الأوضاع ستؤدي إلى انخفاض قدرة صناعة الطيران بأكثر من 30 % في عام 2020 وطالب الاتحاد الدولي للنقل الجوي حكومات الدول الأعضاء فيه "290 شركة "بتقديم إعانات عاجلة لشركات الطيران لمنع أزمة السيولة من إغلاق هذه الصناعة.

وقال إن شركات الطيران تقاتل في كل ركن من العالم من أجل البقاء ويجب أن نعي جميعا أنه بدون إغاثة عاجلة لن تكون العديد من شركات الطيران موجودة لقيادة مرحلة التعافي من الآن فهناك حوالي 2.7 مليون وظيفة في شركات الطيران في خطر وكل وظيفة من هذه الوظائف تدعم 24 وظيفة أخرى في سلسلة القيمة للسفر والسياحة وقد استجابت بعض الحكومات بالفعل لنداءاتنا العاجلة ولكن ليس بما يكفي لتعويض 200 مليار دولار المطلوبة.

وطالب التقرير بضمان استمرار رحلات الشحن الجوي وأن تتخذ شركات الطيران جميع التدابير لتلبية الطلب المتبقي على البضائع مشيرا إلى أن شركات الطيران واجهت صعوبات في الحصول على الأذونات المناسبة وتجميع رحلات الشحن وسط قيود الحجر الصحي وكانت النتيجة وجود تأخيرات في الشحنات عندما يكون الوقت ضروريا لمحاربة تفشي فيروس كورونا والحفاظ على عمل سلاسل التوريد العالمية.

 

 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول