أوباما يعلق على جريمة مينيابوليس

العالم
29 مايو 2020 () - الخبر / الوكالات
0 قراءة
+ -

 قال الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، الجمعة، إن وفاة جورج فلويد، الرجل الأسود الذي قضى خلال توقيفه في مينيابوليس، يجب ألا تعتبر "أمرا عاديا" في الولايات المتحدة.
وكتب الرئيس الديمقراطي السابق في بيان: " يجب ألا يعتبر هذا "أمرا عاديا" في أميركا 2020، ولا يمكن أن يكون عاديا".
وأضاف أول رئيس من أصول أفريقية للولايات المتحدة "إذا أردنا أن يكبر أولادنا في بلد يكون على مستوى أعظم قيمه، بإمكاننا ويجب علينا القيام بما هو أفضل".
وأثار مقتل جورج فلويد الإثنين تظاهرات عبر الولايات المتحدة تخللتها أعمال شغب في مينيابوليس بولاية مينيسوتا.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول