فرض ارتداء الكمامة داخل السيارة وحظر التجمعات العائلية

أخبار الوطن
29 يونيو 2020 () - إسلام.ب
0 قراءة
+ -

 

أعلنت الوزارة الأولى إعادة فرض ارتداء الكمامة داخل السيارات، في إطار التدابير المتخذة للحد من انتشار فيروس كورونا.

وحسب بيان للوزارة الأولى، اليوم الإثنين، فإن ارتداء الكمامة لسائقي السيارات والركاب المرافقين لهم، أصبح إجباريا.

وكانت الحكومة قد قرّرت، قبل حوالي 10 أيام، إلغاء إجبارية ارتداء الكمامات داخل المركبات الخاصة، في مسار الرفع التدريجي لتدابير الحجر الصحّي في مرحلته الثانية، التي يتم تطبيقها بهدف مكافحة فيروس كورونا في البلاد.

كما كشفت الوزارة الأولى، اليوم، عن توقيف نشاط الأسواق الأسبوعية وأسواق المواشي والمراكز التجارية لمدة 15 يوما في الولايات التي تشهد حركة نشطة للفيروس.

وأمر الوزير الأول بالحظر التام لأي نوع من التجمعات العائلية، لاسيما تنظيم أعراس الزواج والختان، التي تشكل عوامل من شأنها أن تزيد من خطورة انتشار الجائحة.

 وشدد البيان أن الأجهزة الأمنية مطالبة بالسهر من أجل تطبيق العقوبات التي ينص عليها القانون والتنظيمات الـمعمول بهما، بكل الصرامة والحزم اللازمين، بما في ذلك الإنذارات الشفوية، ووضع السيارة في المحشر، وتطبيق الإجراءات القانونية الـملائمة، ضد كل مخالف للتدابير الصحية الوقائية.

وألزمت الحكومة مصالح وزارة التجارة بإجراء عمليات مراقبة لبعض الـمحلات التجارية على مستوى الأحياء والأسواق، وتكون مرفوقة بالقوة العمومية، من أجل الغلق الفوري للمحلات التجارية، وسحب السجل التجاري، وكذا عقوبات مالية، وردع أي سلوك مخالف للقوانين والتنظيمات الـمعمول بها.

ويتعلق الأمر حسب نفس البيان بإلزام التجار بالامتثال لبروتوكولات الوقاية الصحية، ولاسيما فرض ارتداء القناع، والتباعد الجسدي لأي شخص يدخل إلى المساحة التجارية.

في الأخير، دعا بيان الوزارة الأولى إلى تعزيز الـمراقبة الوبائية من خلال القيام بتحقيقات معمقة لاسيما حول الأشخاص المخالطين، من أجل كسر سلسلة انتشار العدوى، وذلك بتشكيل مخزون استراتيجي من اختبارات الفحص والتشخيص PCR للأسابيع الـمقبلة؛ توسيع شبكة مخابر التحاليل، بما فيها اللجوء إلى القطاع الخاص؛ وضع فرق متعددة الاختصاصات على الـمستوى الـمحلي للقيام بالتحقيقات الوبائية من أجل ضمان تنسيق أمثل للتحقيقات في الـميدان؛ وضع تحت تصرف مديريات الصحة والسكان للولايات، منشآت فندقية لتوفير ظروف أمثل لإيواء للطاقم الطبي، بغرض الراحة والعزل الصحي عند الاقتضاء، إضافة إلى مضاعفة حملات تعقيم الفضاءات والأماكن العمومية، عبر جميع الولايات.

في نفس السياق

الجوية الجزائرية: مواصلة رحلات إجلاء العالقين في الخارج
الرئيس تبون سيعود في الأيام القادمة
حملات لتنظيف وتعقيم المساجد ابتداء من الغد
آخر مستجدات كوفيد-19 في الجزائر
كلمات دلالية:
كورونا

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول