سكان الأرض على موعد مع ظاهرة فلكية

منوعات
12 أغسطس 2020 () - ك.ب / وكالات
0 قراءة
+ -

يشهد سكان الأرض، هذا الأسبوع، ظاهرة فلكية رائعة، تزين السماء في أماكن الظلام بعرض مبهر يمكن مشاهدته بالعين المجردة، تعرف باسم شهب "Perseids" أو شهب "البرشاوبات".

ويمكن رصد هذه الشهب بشكل واضح عادة اعتبارا من 14 يوليو إلى 24 أغسطس من كل عام، لكن بحسب "ناسا" ستبلغ ذروة هذه الشهب في هذا الأسبوع من العام الجاري. وبحسب موقع "سبايس" "space" المتخصص في علوم الفلك والفضاء، ستشهد أيام 11 و12 و13 أغسطس، أعلى مستويات لزخات الشهب التي يمكن رصدها بالعين المجردة.

وفي ظل الظروف المثالية (عدم وجود غيوم أو ضباب أو أضواء المدينة)، يتوقع المراقبون رؤية ما يقارب من 100 نيزك في الساعة، وهي نسبة أعلى بكثير من النسب في الأعوام السابقة، حيث اعتبرته وكالة "ناسا" واحد من "أكبر العروض" الفلكية لهذا العام.

وبعكس العام الماضي، لن يعيق القمر هذه المرة ظهور الشهب في السماء، لكن توهج المدينة الساطع قد يحد من إمكانية رصدها في كثير من الأحيان.

ولرؤية هذه الظاهرة الفريدة يفضل الذهاب إلى الأماكن البعيدة عن أضواء المدن مثل القرى أو الأرياف، حيث يمكن رصد الكثير من هذه الشهب، بحسب "cbsnews". وأفضل وقت لعملية الرصد هو ساعات ما قبل الفجر، حيث تبلغ الشهب ذروتها في صباح يوم 12 و13 أغسطس، أو قبل هذا التاريخ أو بعده، في الشمال أو الشمال الشرقي من السماء.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول