أنصار شبيبة سكيكدة يطالبون بشركة وطنية

رياضة
13 أغسطس 2020 () - عباس فلوري
0 قراءة
+ -

 

نظم، مساء اليوم الخميس، أنصار شبيبة سكيكدة بساحة 22 فيفري وقفة احتجاجية طالبوا من خلالها إسناد الفريق إلى شركة وطنية بحجم المدرسة السكيكدية التي تعاني من أزمة مالية خانقة قد تجبر الإدارة على عدم جلب لاعبين جدد لتدعيم الفريق الذي حقق الصعود إلى المحترف الأول بعد 33 سنة من المعاناة في الأقسام الجهوية.

وناشد الأنصار في الوقفة السلطات المحلية التدخل من أجل إنقاد الفريق، أمام تهديد اللاعبين باللجوء إلى المحكمة الرياضية للحصول على مستحقاتهم التي لم تسدد منذ ستة أشهر كاملة، وحتى المدرب يونس افتسان لم يقبض سوى أجرتين حسب اعتراف رئيس النادي جمال قيطاري في تصريح سابق لـ"الخبر".

الأنصار نظموا هذه الوقفة نتيجة الضبابية التي تلف مستقبل الفريق، مؤكدين أن لا أحد تحرك من أجل السعي وراء استقدام شركة وطنية يسند لها تسيير الفريق.

 وقد تزامن هذا الاحتجاج مع انطلاق بعض الترميمات على مستوى ملعب 20 أوت 55 وتغيير البساط  الحالي بآخر من الجيل السادس إضافة إلى غرف الملابس وغرف الصحافة.

وعلمت "الخبر" أن لجنة تأهيل الملاعب ستنزل الشهر القادم إلى ملعب 20 أوت 55 من أجل الوقوف على إمكانية التي تأهيله لاحتضان مقابلات الرابطة المحترفة الأولى الموسم المقبل.

والى غاية كتابة هذه السطور يبقى مصير الشبيبة يسير نحو نفق مظلم في غياب المبادرة من قبل أصحاب الشركات والسلطات المحلية على حد تعبير الأنصار في وقفتهم الاحتجاجية.                      

        

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول