أطعمة وأعشاب لعلاج سرطان الثدي

عالم حواء
4 أكتوبر 2020 () - إ.ش
0 قراءة
+ -

لا شك أن هناك الكثير من النباتات والخضار تتمتع بخصائص تحفيز المناعة وعوامل مضادة للورم، وخاصة سرطان الثدي، فما هي؟ وكيف تعمل على محاربة هذا النوع من السرطان؟.

هناك العديد من خيارات علاج سرطان الثدي مثل العلاج الكيميائي، ولكن الكثيرات لا يوجد لديهن مقاومة للعلاج، هذا عدى الآثار السلبية التي يمكن أن ينتجها العلاج الكيميائي. وتكتسب الأعشاب والأطعمة أهمية كبيرة في مكافحة السرطان وجزء لا يتجزأ من أي خطة شاملة لعلاجه، يمكنك استخدام مجموعة متنوعة من الأعشاب للمساعدة في ذلك.

1-الكرنب والقرنبيط

تعد عصارة الكرنب أو القرنبيط وسيلة مدهشة لتقليل احتمالية الإصابة بالسرطان، حيث أنها تغذي الجسم بمضادات الأكسدة القوية لتعزيز جهاز المناعة وتحسين الصحة.

وإن براعم القرنبيط بشكل خاص توفر الإنزيمات الطبيعية للجسم التي تحد من الجذور الحرة والالتهابات.

2- العصائر الطازجة

توفر عصائر الخضروات بشكل عام العديد من الفيتامينات والمعادن والكلوروفيل والجلوتاثيون والأحماض الأمينية المهمة للوقاية من السرطان.

يوصي العديد من الممارسين، مرضى السرطان باستهلاك 32-64 أوقية من العصائر الطازجة كل يوم للمساعدة في إبطاء نمو السرطان، أما للوقاية منه، ينصح بشرب 8-16 أوقية.

 3- الكركم

إن مادة الكركمين الموجود في جذور الكركم لديه قدرات قوية لعلاج أعراض السرطان، بما في ذلك قدرته على مكافحة الالتهاب.

كما يعمل الكركم على الوقاية من التهاب كما تفعل العقاقير المضادة للالتهابات الاصطناعية مثل (Tylenol).

يوصي العديد من الخبراء بتناول جرعات تتراوح بين 500-1000 ملغرام من الكركمين، 3-4 مرات يوميًا مع الطعام.

 4- مادة بيتا جلوكان

وتوجد البيتا جلوكان في كل من الخميرة و الشوفان والفطر، والشعير.

بيتا جلوكان هي مركبات موجودة في الطبيعة و ليس في جسم الإنسان، تقوم بتكميل جزيئات السكر المعقدة في الجهاز المناعي من أجل الهجوم على الخلايا السرطانية. كما أنه يحمي الجسم من السرطان عن طريق تنشيط الخلايا المناعية مثل الأجسام المضادة والخلايا القاتلة الطبيعية والسيتوكينات والخلايا التائية والبلاعم.

أعشاب للوقاية من السرطان

يهدف طب الأعشاب إلى استعادة قدرة الجسم على حماية وتنظيم وشفاء نفسه، إنه نهج كامل للجسم ينظر إلى رعايتك الجسدية والعقلية والعاطفية.

تتعدد أنواع الأعشاب المستخدمة لعلاج سرطان الثدي، ويتم تناولها بالطرق التالية: محلول مخفف للأجزاء النباتية أقراص أو كبسولات الأعشاب الخام التي تغلي في الماء للشرب كشاي كريم أو مرهم.

ومن الأعشاب المستخدمة لعلاج سرطان الثدي ما يلي:

حزم زيت الخروع: يحفز تدفق السموم من الأعضاء وخارج الأمعاء.

تدليك مقترن بزيوت العلاج العطري: هو أسلوب أخر ممتاز لتحسين الوظيفة اللمفاوية وتعزيز إزالة السموم.

الزيوت الأساسية: مثل زيت خشب الصندل، حيث تساهم تلك الأعشاب بتعزيز الصحة في مرضى السرطان والحد من التوتر والقلق.

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول