نزيه بالرمضان يغادر القاعة غاضبا من بعض المتدخلين

أخبار الوطن
28 أكتوبر 2020 () - عباس فلوري
0 قراءة
+ -

غادر مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالجمعيات والجالية الجزائرية في الخارج، نزيه بالرمضان قاعة المحاضرات لجامعة 20 اوت 55 بسكيكدة وهو غاضبا من بعض المتدخلين الذين أحدثوا فوضى في القاعة ، من أجل أخد الكلمة، نزيه بالرمضان قال أمام الحضور أن مستوى ولاية سكيكدة، ليس هو الذي يحدث ومثل هذا لم يسبق وان حدث في الولايات التي زرتها  خلال سلسلة الزيارات التي قمت بها في إطار الاستفتاء على الدستور المقرر الفاتح نوفمبر المقبل.

غياب التحكم في عملية  تنظيم المتدخلين كانت السبب الذي اقلق مستشار  رئيس الجمهورية الذي ألقى نهار اليوم الأربعاء ، كلمة  حول دور الجمعيات في المجتمع وما قد تلعبه مستقلا ، مؤكدا انه سيرد على الاستفسارات التي  تطرح من قبل المتدخلين ، غر أن غياب التنظيم وعدم التحكم في المتدخلين فتح المجال إلى كل من هب ودب . 

 حيث احتج  بعض رؤساء الجمعيات على عدم منحهم فرصة التدخل نتيجة الفوضى التي بلغت إلى حد الإغماء على أحد المتدخلين من شدة الصراع على الميكروفون ، بالإضافة إلى التدخلات العشوائية من قبل البعض من الحضور، الأمر الذي أقلق مستشار رئيس الجمهورية الذي طلب من المتدخلين بالتدخل بطريقة نظامية غير أن التدخلات تواصلت  ولم يجد نزيه بالرمضان ما يرد به سوى القول  "هذا المستوى لا يعكس المستوى الحقيقي  لسكيكدة "وغادر القاعة  وهو في حالة غضب شديدة . 

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول