تنصيب جو بايدن: الرئيس المنتخب يعتزم إلغاء مرسوم لدونالد ترامب بتخفيف قيود السفر بسبب كورونا

BBC
19 يناير 2021 ()
0 قراءة
+ -
مسافرين
Getty Images
فرضت الولايات المتحدة حظرا على المسافرين القادمين إلى أراضيها للمساعدة في الحد من تفشي الوباء

تحرك الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن نحو رفض مرسوم جديد أصدره البيت الأبيض بشأن قواعد السفر المفروضة على المسافرين القادمين إلى الولايات المتحدة بسبب تفشي فيروس كورونا، في اليوم الأخير لولاية دونالد ترامب.

وسعى ترامب، في قراره الأخير، إلى رفع حظر السفر المفروض على المسافرين القادمين من معظم أنحاء أوروبا والبرازيل.

وقالت متحدثة باسم بايدن إن الوقت الراهن ليس مناسبا لتخفيف إجراءات السفر.

وعلى الرغم من أن جو بايدن سوف يتولى مهام منصبه يوم الأربعاء، سُلطت كثير من الأضواء على قرارات ترامب الأخيرة، بما في ذلك العفو الرئاسي.

وتشهد العاصمة الأمريكية واشنطن وجودا أمنيا مكثفا استعدادا لمراسم تنصيب بايدن، ونشرت السلطات الآلاف من جنود الاحتياط التابعين للحرس الوطني في أعقاب اقتحام حشد من أنصار ترامب مبنى الكونغرس في السادس من يناير/كانون الثاني، مما أدى إلى مقتل خمسة أشخاص.

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي قد حذر في وقت سابق من احتمال تنظيم متشددين يمينيين احتجاجات محتملة في شتى أنحاء البلاد.

ومن المتوقع أن يسافر جو بايدن وزوجته جيل إلى واشنطن من منزلهما الكائن في ويلمنغتون بولاية ديلاوير يوم الثلاثاء.

ما هو مرسوم ترامب؟

كانت الولايات المتحدة قد فرضت قيودا على المسافرين القادمين إلى أراضيها من دول أوروبا في مارس/آذار الماضي، وفرض حظر دخول على المسافرين القادمين من البرازيل في مايو/أيار، بيد أن البيت الأبيض أصدر مرسوما يوم الاثنين يقضي بانتهاء حظر دخول البلاد يوم 26 يناير/ كانون الثاني، أي بعد ستة أيام من تولي بايدن منصبه.

وقالت جين ساكي، المتحدثة باسم بايدن، بعد دقائق من إصدار القرار، على تويتر: "بناء على نصيحة فريقنا الطبي، لا تعتزم الإدارة رفع هذه القيود يوم 26 يناير/كانون الثاني، بل نعتزم في واقع الأمر تعزيز تدابير الصحة العامة المتعلقة بالسفر للحد من تفشي كوفيد-19".

وأضافت أنه في ظل "ظهور فيروسات متحورة أشد عدوى في شتى أرجاء العالم، فهذا ليس وقتا مناسبا لرفع القيود المفروضة على السفر الدولي".

ما الذي يمكن أن يفعله ترامب أيضا في يومه الأخير؟

تحلى ترامب، المحظور عليه التغريد على موقع تويتر بعد أحداث الشغب واقتحام مبنى الكونغرس، بهدوء غير معتاد، ولم ترد تفاصيل بشأن ما قد يفعله يوم الثلاثاء.

وأفاد بيان صادر من المكتب الصحفي للبيت الأبيض ببساطة: "سيعمل الرئيس ترامب من الصباح الباكر حتى وقت متأخر من المساء. وسوف يجري مكالمات عديدة ويعقد اجتماعات كثيرة".

ولم توجه دعوة لجو بايدن لحضور الاجتماع التقليدي في البيت الأبيض الذي يسبق مراسم التنصيب.

ولا يزال ترامب يعترض على نتائج الانتخابات التي خاضها أمام بايدن، على الرغم من تعهده بانتقال السلطة.

دونالد ترامب
Reuters

كما ينصب تركيز رئيسي على قرارات العفو الرئاسي التي قد يتخذها ترامب في اليوم الأخير، إذ تشير وسائل إعلام أمريكية إلى قائمة تضم نحو مئة شخص.

وتقول صحيفة "نيويورك تايمز" إن بعضهم قد يكون ممن دافع عن قضاياهم نشطاء في القضاء.

ومن الأسماء الأكثر إثارة للجدل إدوارد سنودن، وجوليان أسانج، وستيفن بانون، مستشار ترامب السابق.

ويأمل أصدقاء جو إكزوتيك، نجم الفيلم الوثائقي "تايجر كينغ"، الذي يقضي عقوبة بالسجن لمدة 22 عاما لتورطه في مؤامرة قتل مقابل أجر وإساءة معاملة الحيوانات، في إمكانية العفو عنه.

والسؤال هل يستطيع دونالد ترامب العفو عن نفسه؟ من غير الواضح إذا كان يعتزم اتخاذ خطوة كهذه أو حتى إذا كان ذلك ممكنا من الناحية القانونية.

وعلى الرغم من إصدار ترامب بعض قرارات العفو المثيرة للجدل خلال فترة رئاسته، لاسيما التي تتعلق بحلفاء سياسيين سابقين، فهي أقل بشكل عام مقارنة بحالات العفو التي أصدرها بعض الرؤساء السابقين.

وكان رؤساء آخرون قد أثاروا جدلا، مثل بيل كلينتون، الذي أثار ضجة عندما أصدر عفوا عن عشرات الأشخاص في آخر يوم له في منصبه الرئاسي.

&
هيومن رايتس ووتش: قوات إريترية قتلت مئات الأطفال والمدنيين في إقليم تيغراي الإثيوبي
14 قراءة
تعرف على "أخطر" تهديد أمني يهدد البشرية في العصر الحالي
34 قراءة
ما المعركة التي تدور رحاها بين الديمقراطيين والجمهوريين؟
14 قراءة
انخفاض عدد المواليد في الولايات المتحدة خلال فيروس كورونا
10 قراءة
لقاح كورونا: لماذا لا يقبل معظم المصريين على أخذه؟
23 قراءة

شارك مع أصدقائك

فايسبوك تويتر جووجل+ إيميل

شاركنا رأيك

دخول